هيئة الإعجاز في القرآن الكريم والسنة النبوية تستعد لإطلاق مؤتمرها الدولي الثالث “الإعجاز البياني في القرآن الكريم”


تستعد هيئة الإعجاز في القرآن الكريم والسنة النبوية التابعة لمركز القرآن الكريم والدعوة الإسلامية بكلية أصول الدين في الجامعة الإسلامية بغزة لإطلاق المؤتمر الدولي الثالث “الإعجاز البياني في القرآن الكريم”، المزمع عقده في الرابع والعشرين والخامس والعشرين من شباط/ فبراير الجاري في قاعة المؤتمرات الكبرى بمركز المؤتمرات في الجامعة.

ويأتي انعقاد المؤتمر لتحقيق جملة من الأهداف، هي: خدمة كتاب الله الذي لا تنقضي عجائبه ابتغاء مرضاته، وبيان عظمة الله عز وجل فيما يتعلق بالإعجاز القرآني، والوقوف على نظم القرآن الكريم وبيان أسراره البيانية ودلالة ذلك في فهم كتاب الله عز وجل، وبيان أنواع الإعجاز البياني في القرآن الكريم وأنه الأصل في وجوه الإعجاز الأخرى، وبيان أهمية الإعجاز البياني في إبراز ما خفي من معاني القرآن الكريم، إضافة إلى تشجيع الباحثين في سبر أنواع الإعجاز البياني وتشخيص مشاكل الأمة ووضع الحلول المناسبة لها من خلال كتاب الله تعالى، وفتح المجال للباحثين بالتبحر في كتاب الله والبحث عن أنواع جديدة للإعجاز البياني، وإثبات أن القرآن الكريم صالح لكل زمان ومكان من خلال ربط الآية القرآنية بالواقع المعاش.

ويتناول المؤتمر عدة محاور، هي: الإعجاز في النظم القرآني، والإعجاز القصصي في  القرآن الكريم، والإعجاز في الحروف القرآنية،  والإعجاز في المترادفات والمتشابهات،  والإعجاز في التكرار (الحروف والكلمات والآيات والقصص)،  والإعجاز التأثيري في القرآن الكريم، والإعجاز في علم المناسبات، والإعجاز في القراءات المتواترة الصحيحة، والإعجاز في أحكام التجويد،  وقراءة تاريخية في الإعجاز البياني في القرآن الكريم،

 

 

 

 

x