مركز “إيوان” ينظم ورشة عمل لإطلاق مشروع حماية القطع الأثرية في أوقات الخطر

نظم مركز “إيوان” لعمارة التراث بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية ورشة عمل لاستعراض خطة مشروع حماية القطع الأثرية في أوقات الأزمات والمخاطر، والممول من منحة صندوق الأمير كلاوس – برنامج حماية التراث الثقافي، وقد حضر الورشة مجموعة من الخبراء والمختصين في مجال التراث الثقافي، منهم: الأستاذ الدكتور أحمد محيسن، والأستاذ الدكتور محمد الكحلوت، والمهندسة نشوة الرملاوي، والأستاذة هيام البيطار، والأستاذة إسراء علي حسن، والأستاذ محمد الزرد، والمهندسة دعاء الحتة، والمهندسة نسمة السقا.


وقد استعرضت المهندسة ريما الشرفا تعريفاً بواقع القطع الأثرية المتحفية في قطاع غزة، والوضع القائم للمجموعات المتحفية، والعوامل المؤثرة على بيئة حماية القطع الأثرية، ونتائج ضعف هذه البيئة.


وتناول المهندس محمود البلعاوي- مشرف المشروع، الجهود المحلية في قطاع غزة المبذولة في حماية القطع الأثرية، منوهاً إلى أهمية التكامل في المرحلة القادمة، والأهداف والأنشطة التي يتبناها المشروع الحالي.


وجرى مناقشة نموذج المسح والتوثيق الذي سيتم استخدامه من قبل فريق المسح الميداني وذلك بهدف تطويره بما يلبي أهداف المشروع، ويأتي هذا المشروع امتداداً لجهود مركز إيوان في تعزيز حماية القطع الأثرية المتحفية نظراً لأهميتها ضمن عناصر التراث الثقافي.

x