الجامعة الإسلامية تحتفل بإحياء الذكرى المئوية لميلاد الزعيم الإفريقي (نيلسون مانديلا)

 

 عقدت الجامعة الإسلامية احتفالية إحياء الذكرى المئوية لميلاد الزعيم الإفريقي الراحل نيلسون مانديلا- رئيس دولة جنوب إفريقيا، والذي قاد شعبه نحو الحرية والتخلص من نظام التمييز العنصري، وذلك بالتعاون مع ممثليه دولة جنوب أفريقيا لدى السلطة الفلسطينية.

وأقيم الحفل بحضور سعادة السيد أشرف سليمان- سفير دولة جنوب أفريقيا لدى السلطة الفلسطينية، والأستاذ الدكتور ناصر فرحات- رئيس الجامعة الإسلامية، والدكتور باسم نعيم- رئيس مجلس العلاقات الدولية، والدكتور أحمد يوسف- رئيس مؤسسة دار الحكمة، والدكتور مشير عامر- عضو هيئة تدريس بقسم اللغة الإنجليزية بكلية الآداب، وعدد من أعضاء مجلس الجامعة، وجمع كبير من الطلبة والمهتمين.


 وألقى السيد سليمان خطاباً حول التجربة النضالية الجنوب أفريقية، والتي لخصها في ثلاث نقاط رئيسة، أولها توحيد فئات وقوى الشعب الجنوب أفريقي تحت قيادة حزب المؤتمر الوطني بقيادة مانديلا، واشتراط إطلاق سراح جميع الأسرى قبل الشروع في أية مفاوضات مع نظام الفصل العنصري، والتفاوض داخل البلاد وليس خارجها، وأوضح السيد سليمان أن مانديلا لم ينبذ أبداً الكفاح المسلح تحت أي ظرف من الظروف، بل اعتبر أن من حق شعبه أن يقاوم بكل الوسائل المتاحة، ورفض الإغراءات بإطلاق سراحه وهو الذي قضى 27 عاماً في السجن مقابل نبذ العنف وإدانة المقاومة المسلحة.


وقال السيد سليمان :”المقام هنا ليس بطرح أوجه الاتفاق والاختلاف بين التجربتين الفلسطينية والجنوب افريقية، لكن حقاً كم نحن بحاجة لمانديلا فلسطيني يقود هذا الشعب العظيم بتضحياته وطاقاته نحو الحرية “، وأضاف السيد سليمان الواقع بائس ومرير لكن عزاءنا الأمل الكبير بأن الله لن يخلف وعده، وبأنه حتما ستنضج الظروف نحو رؤية وراية موحدة تنصر الحق وتهزم الباطل”.


وافتتح سعادة السيد سليمان المعرض الذي أقيم على هامش الاحتفالية والذي يجسد التاريخ النضالي للزعيم الراحل نيلسون مانديلا مع الشعب الفلسطيني والدفاع عن قضيته العادلة.

x