حاضنة الأعمال والتكنولوجيا تختتم مشروع “ريادة”

اختتمت حاضنة الأعمال والتكنولوجيا بالجامعة الإسلامية مشروع “ريادة”  لريادة الأعمال الممول من هيئة الأعمال الخيرية في بريطانيا وبإشراف التعاون في غزة.

وحضر اللقاء الختامي واليوم المفتوح لمشروع “ريادة” المهندس باسل قنديل- مدير حاضنة الأعمال والتكنولوجيا، والمهندس رأفت أبو شعبان- منسق البرامج في مؤسسة التعاون، والمهندس نادر عبد النبي، والمهندس يوسف الحلاق- مطورا الأعمال، منسقا مشروع “ريادة”، وطاقم العمل في الحاضنة ولفيف من رياديي “ريادة”.


من جانبه، أثنى المهندس عبد النبي على عمل الرياديين خلال فترة عمل مشروع “ريادة”، وتعهد بتقديم  كافة أنواع الدعم والمساندة للرياديين قدر المستطاع بعد انتهاء المشروع، وأضاف أن الحاضنة قامت بتوفير خدمات دعم واحتضان لـ13 شركة ريادية مختلفة خلال فترة عمل “ريادة”، وأن الشركات التي تم اختيارها مرت بعدة مراحل من العمل كان من أهمها: مرحلة الفرز والتقييم والاختيار، ومرحلة المخيم التدريبي الذي عقد بفندق البلوبيتش، ومرحلة الاحتضان دون تمويل وبناء النموذج الأولي، وأخيراً مرحلة الاحتضان والتمويل التي تخللها العديد من الخدمات، أهمها: توفير مساحات عمل والتمويل اللازم لإنشاء المشروع، ومرحلة التدريب لتطوير مهارات الرياديين في الجوانب الإدارية والمالية والتجارية، ومرحلة التوجيه الفني ثم تبعتها مرحلة تسويق وتشبيك المشاريع مع جهات خارجية ومساعدتهم على الوصول لأسواقهم والزبائن المستهدفين.

بدوره،  أشار المهندس قنديل إلى أن الحاضنة تسعى بشكل حثيث لتشبيك المشاريع الريادية بالأسواق الخارجية والمستثمرين ودمجها بسوق العمل، وستكون لديها فرصة ثمينة لطرح أفكارها على مستثمرين محليين ودوليين من خلال تعاون مشترك قريب بين الحاضنة ومؤسسة التعاون وسيعلن عنه قريباً.


من ناحيته،  أشاد المهندس أبو شعبان بالجهود التي بُذلت في إنجاح مشروع “ريادة”، وشكر الحاضنة على تعاونها المستمر في الفترات الماضية، وأكد المهندس أبو شعبان أنه على استعداد تام لتوفير الدعم للرياديين لاستكمال عملهم بشركاتهم الريادية، وأضاف أن مؤسسة التعاون ستطرح مجموعة من الجوائز للمشاريع والرياديين حسب المعايير التي سيعلن عنها في وقته.

 

x