حاضنة الأعمال والتكنولوجيا تختتم فعاليات المخيم التدريبي الثاني لمشروع BSIS



اختتمت حاضنة الأعمال والتكنولوجيا في الجامعة الإسلامية فعاليات المخيم التدريبي الثاني لمشروع دعم حاضنات الاعمال للشركات الناشئة (BSIS)، والذي أقيم في الثالث والعشرين حتى الخامس والعشرين من أكتوبر الجاري في فندق الروتس غرب غزة، وحضر فعاليات اختتام المخيم معالي الدكتور علام موسى- وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والدكتور سعيد الغرة –عميد عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر،  والدكتور سعيد النمروطي –مدير دائرة العلاقات العامة ومركز المؤتمرات، والمهندس باسل قنديل –مدير حاضنة الأعمال والتكنولوجيا في الجامعة، وعدد من الرياديين والمهتمين.


والتقى معالي الدكتور موسى بعدد من أصحاب المشاريع الريادية في المشروع، وعبّر عن سعادته واعتزازه بالإنجاز الذي حققته الجامعة الإسلامية في مجال ريادة الأعمال، وقدر دور حاضنة الأعمال والتكنولوجيا في توفر البيئة المناسبة لريادي الأعمال.


وأشار معالي الدكتور موسى إلى أن أهل فلسطين هم جزء من العالم لا يمكن تجاوزه لذلك وجب عليهم أن يساهموا في نموه، ولفت إلى وجود عدد من المشاريع الريادية المشاركة يمكن تطويرها على مستوى العالم وليس غزة فقط.


وقال معالي الدكتور موسى: “هناك عدد من الشباب الفلسطيني يحاولون الانتقال للأمام، وتجاوز الحصار المفروض، إضافة إلى وجود عدد من قصص النجاح التي أكدت أن الشعب الفلسطيني رقم صعب لا يمكن تجاوزه”.


ونوه معالي الدكتور موسى إلى وجود عدد من المشاريع الريادية من قطاع غزة التي نافست عالمياً وحققت مراتب متقدمة في مجال ريادة الأعمال.


من ناحيته، شكر الدكتور الغرة معالي الوزير موسى على زيارة المخيم التدريبي، مشيراً إلى أن الزيارة تعبر عن وحدة الوطن، ومدى اهتمام الحكومة وجميع القطاعات بفئة الشباب الفلسطيني،  وأكد أنه بامكان الشباب الفلسطيني تقديم جودة عالية في كافة المجالات، وأبدى الدكتور الغرة استعداد الحاضنة للتعاون مع كافة المؤسسات والجهات المعنية بمجال ريادة الأعمال.



وقال المهندس قنديل :”أن حاضنة الأعمال والتكنولوجيا مازالت مستمرة في تنفيذ المشاريع التي تستهدف ريادي الأعمال ضمن رسالة الجامعة في تحقيق التطوير وتنمية قطاع الشباب”، وأوضح أن المخيم التدريبي الذي استمر لثلاثة أيام، عملت الحاضنة خلاله على تنفيذ مجموعة من البرامج التدريبية التي استهدفت (40) فكرة ريادية لتطوير فكرتهم وتحويلها لشركة ناشئة.


وبين المهندس قنديل أن الحاضنة منذ نشأتها نفذت العديد من المشاريع والبرامج لفئة الشباب، والتي تتواجد على أرض الواقع لتعمل داخل وخارج السوق الفلسطيني، ولفت المهندس قنديل إلى أن مشروع BSIS يربط حاضنات الضفة الغربية مع حاضنات قطاع غزة والتي تمثلها حاضنة الأعمال والتكنولوجيا في الجامعة الإسلامية.

 

x