انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي التشريع الإسلامي ومتطلبات الواقع في الجامعة الإسلامية صباح اليوم الاثنين

أوضح د. ماهر الحولي – رئيس لجنة الإفتاء والناطق الإعلامي للمؤتمر الدولي الذي تنظمه كلية الشريعة والقانون بالتعاون مع عمادة البحث العلمي بالجامعة الإسلامية بغزة تحت عنوان: “التشريع الإسلامي ومتطلبات الواقع”, والمقرر أن تنطلق فعالياته صباح اليوم الاثنين أوضح أن أهمية المؤتمر تأتي في وقت كثرت فيه الوقائع والقضايا والمستجدات التي تحتاج إلى بيان أحكامها الشرعية, إضافة إلى أن المؤتمر يؤكد مرونة وسعة الشريعة الإٍسلامية وتعاطيها مع كل المستجدات, وأكد د. الحولي على أن المؤتمر يشدد على صلاحية الشريعة الإسلامية للتطبيق في كل زمان ومكان, إلى جانب أن التشريع الإسلامي يحمل عوامل نجاحه في مبادئه, وعقيدة أصحابه.
وذكر د. الحولي أن مؤتمر التشريع الإسلامي ومتطلبات الواقع يؤكد على سماحة الشريعة الإسلامية, ورحمتها بالخلق من جانب, ويظهر الوجه المشرق والحضاري للتشريع الإسلامية وللمسلمين من جانب آخر, وتحدث د. الحولي عن كون المؤتمر يعالج ويضع حلولاً لكثير من القضايا المهمة في واقع الأمة الإسلامية عامة, وواقع الشعب الفلسطيني خاصة, وأشار د. الحولي إلى أن المؤتمر يبحث في واقع الأسرة المسلمة, والمستجدات العلمية, والمعاملات المالية المعاصرة.
وحول الجهات المشاركة في المؤتمر, بين د. الحولي أن المؤتمر يعقد بمشاركة العديد من الجهات من داخل فلسطين وخارجها, ولفت د. الحولي إلى أن المشاركات من داخل فلسطين تضم: الجامعة الإسلامية بغزة, ومركز القطان, وكلية الدعوة التابعة لوزارة الأوقاف, وديوان قاضي القضاة, وعدد من المدرسين العاملين في وزارة التربية والتعليم, وجامعة الخليل, وجامعة القدس, إضافة إلى مشاركة العديد من الدول العربية في المؤتمر, وهي: جمهورية مصر العربية, وجمهورية السودان, ودولة الإمارات العربية المتحدة, والمملكة العربية السعودية, وأوضح د. الحولي أن المؤتمر يعقد بمشاركة ثلاثين باحثاً, ويناقش خلاله خمسة وعشرون بحثاً علمياً محكماً, أقر قبولها للمشاركة في المؤتمر.
وعن الجهات الداعمة للمؤتمر, ذكر د. الحولي أن المؤتمر يعقد بدعم و تمويل من الجامعة الإسلامية بغزة, ومجموعة الاتصالات الفلسطينية المؤلفة من: شركة الاتصالات الفلسطينية, وشركة جوال, وبال ميديا, وحضارة.
وبخصوص جلسات المؤتمر لفت د. الحولي إلى أن المؤتمر يناقش أعماله من خلال خمس جلسات علمية, وجلسة افتتاحية تتصدر أعمال اليوم الأول للمؤتمر, منوهاً إلى أن الجلسة الأولى ستناقش واقع الاجتهاد وسبل النهوض به, أما الجلسة الثانية فستبحث في التشريع الإسلامي والمعاملات المالية المعاصرة, بينما تناول الجلسة الثالثة التشريع الإسلامي والمستجدات العلمية, في الوقت الذي تعرض فيه الجلسة الرابعة التشريع الإٍسلامي وواقع الأسرة المسلمة, على أن تناقش الجلسة الخامسة التشريع الإسلامي السياسي وتطور الحياة الإنسانية.

x