افتتاح برنامج بكالوريوس في الحوسبة المتنقلة وتطبيقات الأجهزة الذكية بالجامعة الإسلامية مطلع الفصل الدراسي الأول 2017-2018م

 

حصلت الجامعة الإسلامية بغزة على اعتماد من هيئة الجودة والاعتماد والنوعية بوزارة التربية والتعليم العالي لافتتاح برنامج البكالوريوس في تخصص”الحوسبة المتنقلة وتطبيقات الأجهزة الذكية” بكلية تكنولوجيا المعلومات في الجامعة ابتداءً من الفصل الأول من العام الدراسي 2017-2018م.

من جانبه، لفت الدكتور ربحي بركة- عميد كلية تكنولوجيا المعلومات بالجامعة- إلى أن البرنامج الجديد يهدف إلى تلبية حاجة السوق الفلسطيني والدولي المتزايدة لكوادر متخصصة في مجال برمجة الأجهزة الذكية وتطبيقاتها، وأوضح أنه من أسرع مجالات الحوسبة نمواً وأكثرها طلباً لفرص العمل.

ونوه الدكتور بركة إلى أن هذا البرنامج هو الأول من نوعه، حيث لا يوجد أي برنامج متخصص ومعتمد في هذا المجال في الجامعات الفلسطينية حالياً، كما يأتي افتتاحه بهدف دعم التخصصية في مجال تكنولوجيا المعلومات وعلوم الحاسوب تماشياً مع الاتجاهات العالمية، وأشار الدكتور بركة إلى أن الطالب يدرس في هذا التخصص أساسيات البرمجة وتكنولوجيا المعلومات، وهندسة البرمجيات في إطار عملي يركز على تطبيقها في مجال الحوسبة المتنقلة والأجهزة الذكية.

وبين الدكتور بركة أن البرنامج المعتمد يستهدف طلبة الثانوية العامة من مختلف الأفرع، ويغطي العديد من المواضيع المرتبطة بالحوسبة المتنقلة، مثل: الحوسبة المنتشرة والسحابية وتجربة المستخدم وبرمجة الألعاب الإلكترونية، مع التركيز على مجال برمجة وتصميم تطبيقات الهواتف الذكية بأنظمتها المختلفة.

وأكد الدكتور بركة أن برنامج الحوسبة المتنقلة وتطبيقات الأجهزة الذكية يعد من البرامج الحديثة التي تواكب الاحتياجات العالمية المتزايدة للمتخصصين في هذا المجال، مما سيتيح العديد من فرص العمل في الداخل والخارج، بحيث يتمكن خريجي هذا البرنامج من الحصول على فرص عمل في شركات البرمجيات التي تخدم السوق المحلي، والإقليمي، والدولي من خلال المؤسسات والوزارات والهيئات المعنية بحوسبة خدماتها على الأجهزة الذكية، بالإضافة إلى إمكانية العمل عن بعد عن طريق مواقع العمل الحر أو بشكل مستقل.

 

ومن الجدير بالذكر أن كلية تكنولوجيا المعلومات بالجامعة الإسلامية بغزة تمتلك الإمكانيات المتميزة في مجالات الحوسبة من حيث الكادر الأكاديمي المتنوع من الشباب النشط من حملة الماجستير والدكتوراه الذين لديهم خبرات تطبيقية وتجارب عملية في سوق برمجيات الأجهزة الذكية، ويتوفر في الكلية مختبرات متخصصة وأجهزة مناسبة لاحتياجات البرنامج الجديد مثل: مختبر الأجهزة الذكية، ومختبر تصميم الألعاب، بالإضافة إلى الأجهزة المحمولة الذكية التي تتيح للطلبة التجربة والتعلم في بيئة حقيقية، وتعد كلية تكنولوجيا المعلومات من أوائل الكليات التي دأبت على طرح مساقات متخصصة ببرمجة الأجهزة والهواتف الذكية بمختلف أنظمتها منذ العام 2012

 

x