انعقاد حفل تكريمي لنخبة من الإعلاميين في الجامعة الإسلامية


أشاد نخبة من الإعلاميين والإعلاميات خلال الحفل الذي نظمته الجامعة الإسلامية لتكريم وسائل الإعلام التي تسهم في نشر أخبارها وفعالياتها بالمستوى الأكاديمي والبحثي المتقدم للجامعة الإسلامية، وعبروا عن فخرهم بتخرجهم من الجامعة الإسلامية التي عززت من قدرتهم على إيصال رسالتهم الإعلامية وقدروا لإدارة الجامعة ولأعضاء هيئة التدريس بقسم الصحافة والإعلام حرصهم على مواكبة الجديد في تطوير المناهج الدراسية وتجويد العمل، وقدموا مجموعة من النصائح والمقترحات التي من شأنها الإسهام في تطوير المسيرة التعليمية للجامعة الإسلامية على المستوى الأكاديمي والمهني والخدمات.

جاء ذلك خلال تكريم لجامعة الإسلامية بغزة نخبة من الإعلاميين والإعلاميات من العاملين في وسائل الإعلام المختلفة في قطاع غزة، وانعقد الحفل في قاعة كبار الزوار بمركز المؤتمرات بالجامعة بحضور كل من الأستاذ الدكتور نصر الدين المزيني- رئيس مجلس الأمناء، والأستاذ الدكتور عادل عوض الله- رئيس الجامعة، والأستاذ خالد الهندي- أمين سر مجلس الأمناء، والأستاذ الدكتور عليان الحولي- نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية، وجمع من أعضاء هيئة التدريس بقسم الصحافة والإعلام والعاملين بدائرة العلاقات العامة.


من جانبه، عبر الأستاذ الدكتور المزيني عن اعتزاز الجامعة الإسلامية بخريجيها على وجه العموم وخريجي قسم الصحافة والإعلام على وجه الخوص، وأثنى على رسالة الإعلاميين في نقل معاناة الشعب الفلسطيني وإيصال قضيتهم العادلة إلى العالم أجمع، وقدر الجهد المبذول من قبل الإعلاميين في الوقوف على القضايا التي تلامس الواقع الفلسطيني.

ولفت الأستاذ الدكتور المزيني إلى أن الجامعة أنهت أربعة عقود من عمرها، ومرت بمراحل معاناة وتحديات كبيرة، وأشار إلى قصة نجاح الجامعة الإسلامية التي بدأت بالخيام وصولاً إلى مرحلة العمران والتطور الأكاديمي، ونوه الأستاذ الدكتور المزيني إلى أن أسباب نجاح الجامعة تمثلت في المصادقة، والشفافية، والحيادية، والشمولية، فضلاً عن التركيز على جودة التعليم، والالتفاف الجماهيري.

وتناول الأستاذ الدكتور المزيني جملة من التحديات التي تواجه التعليم الجامعي في فلسطين عامة وفي قطاع غزة على وجه الخصوص، منها: الظروف الاقتصادية الصعبة التي يواجهها الطلبة، والمصاعب التي تواجه الخريجين نظراً لقلة فرص العمل، وأكد الأستاذ الدكتور المزيني أن الجامعة تحمل رسالة تربوية تعليمية وتحمل شعار ألا يحرم أي طالب من فرص التعليم بسبب عدم قدرته على دفع الرسوم الدراسية.


بدوره، رحب الأستاذ الدكتور عوض الله بقادة العمل الإعلامي وقادة العمل الصحفي في الجامعة الإسلامية، وقال :”الجامعة الإسلامية جامعتكم وجامعة الكل الفلسطيني”، وأوضح الأستاذ الدكتور عوض الله أن اللقاء التكريمي يأتي في نهاية عام دراسي صعب بشكل عام على الشعب الفلسطيني وعلى الجامعات والمؤسسات التعليمية، وأضاف ما يميز هذا العام في الجامعة الإسلامية أننا عايشنا تلك الظروف وبذلنا المزيد من الجد والاجتهاد من خلال عقد الأنشطة النوعية غير الاعتيادية التي تحاكي الواقع الفلسطيني وتسهم في وضع الحلول التي تسهم في تنميته وتطويره.

وأكد الأستاذ الدكتور عوض الله أن أبناء الشعب الفلسطيني أصحاب قضية لها أبعاد وطنية واجتماعية، وتابع حديثه قائلاً :”نحن في الجامعة الإسلامية نهتم بالبعد الأكاديمي والتعليمي، ونحرص على تعزيز علاقتنا بوسائل الإعلام من أجل إبراز الأنشطة الأكاديمية والبحثية والمجتمعية، والوقوف على المشاكل التي تواجه التعليم العالي، ومشاكل بناء منظومة التعليم العالي، وتمويل التعليم العالي”.


وتجول مجموعة من الإعلاميين في متحف الجامعة الذي يجسد التاريخ العمراني والحضاري للجامعة، وجرى في ختام الحفل توزيع الدروع التكريمية من إدارة الجامعة الإسلامية للإعلاميين والإعلاميات.

انظر رابط ألبوم الصور 

 https://www.facebook.com/IUGAZA/posts/10155148179631276 

  

x