يوم دراسي في كلية التجارة حول معوقات وفرص وحلول الشركات الصغيرة والعائلية


عقد قسم المحاسبة في كلية التجارة في الجامعة الإسلامية يوماً دراسياً بعنوان :”الشركات الصغيرة والعائلية .. معوقات، فرص، وحلول”، وأقيم اليوم الدراسي  في قاعة المؤتمرات العامة في مبنى طيبة للقاعات الدراسية، بحضور كل من: الأستاذ الدكتور محمد مقداد –عميد كلية التجارة، والأستاذ الدكتور ماهر درغام –رئيس قسم المحاسبة، والدكتور محمد العشي –عضو هيئة تدريس في قسم المحاسبة، ولفيف من المهتمين والمختصين، وعدد من أعضاء هيئة التدريس في الكلية، وجمعٌ من الطلبة.


الجلسة الافتتاحية

وفي كلمته أمام الجلسة الافتتاحية لليوم الدراسي، أكد الأستاذ الدكتور مقداد أن شركات الأعمال في فلسطين هي شديدة الصغر، وشدّد على أن الظروف التي يعيشها المجتمع الفلسطيني أضعفت القدرة أمام الخريجين للحصول على فرص عمل.

ولفت الأستاذ الدكتور مقداد إلى ضرورة أن يكون الخريج ريادي، يصنع لنفسه فرصة عمل؛ كون ريادة الأعمال لا حدود لها طالما لم تخالف الدين والعادات، وذكر الأستاذ الدكتور مقداد أن قطاع الأعمال في فلسطين يعاني معاناة شديدة في ظل ارتفاع معدلات البطالة، التي تؤدي إلى ضعف تحريك عجلة الاقتصاد المحلي.

من ناحيته، أشار الأستاذ الدكتور درغام إلى أن اليوم الدراسي يشرف عليه قسم المحاسبة في كلية التجارة ضمن سلسلة الأنشطة اللامنهجية التي يعقدها القسم، ونوّه إلى أن الهدف الرئيس من اليوم الدراسي هو جسر الهوة بين المحاضرة النظرية، والواقع الذي سيواجه الخريج في المستقبل.

وأوصى الأستاذ الدكتور درغام بضرورة أن يطور الطالب نفسه في مجالي الحاسوب، واللغة الإنجليزية إلى جانب الشهادة الجامعية.

بدوره، رحّب الدكتور العشي بالحضور، مشيراً إلى أن فكرة اليوم الدراسي جاءت من احتياج الطلاب الاقتصادي لإيجاد فرص عمل، ومصادر دخل لهم في ظل بحثهم عن فرص عمل بعد التخرج.

وتطرق الدكتور العشي إلى وجود منافسة شديدة بين الخريجين على فرص عمل محدود، وأنه كان لا بد من توجيه الطلاب للعمل برغم الظروف الاستثنائية التي يعيشها الخريجين الفلسطينيين.


الجلسة الأولى

وفيما يتعلق بالجلسات العلمية لليوم الدراسي فقد انعقدت على مدار جلستين علميتين، تناولت الجلسة الأولى عدة أوراق عمل، استعرضت الجلسة الأولى تجارب عدة شركات، هي: شركة بدري وهنية، وشركة ريف للإقراض الصغير، وأشار أحد موجهي مبادرات الأعمال خلال ورقة عمل إلى بعض النصائح والتوجيهات للطلبة.


الجلسة الثانية

وبخصوص الجلسة العلمية الثانية، فقد تناولت تجارب مجموعة شركات، هي: شركة مشارق لخدمات الإعلان، Mewelry information system، ودائرة التمويل الصغير التابعة للأونروا.

 

x