تواصل فعاليات المؤتمر الرابع (النص والمصطلح: إشكاليات وحلول) لليوم الثاني على التوالي في الجامعة

 

تواصلت لليوم الثاني على التوالي في الجامعة الإسلامية فعاليات المؤتمر السنوي الرابع (النص والمصطلح: إشكاليات وحلول)، والذي ينظمه مجمع اللغة العربية الفلسطيني، بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم العالي، وقد انعقدت فعاليات المؤتمر في يومه الثاني في قاعة المؤتمرات العامة في مبنى طيبة، وناقشت جلسات المؤتمر ثلاثة محاور رئيسة، هي: اللغة والنص في المناهج النقدية الحديثة والمعاصرة، أزمة المصطلح الحديثة في الدراسات اللغوية والأدبية، إشكالية الترجمة وتأويل النص.

الجلسة الأولى

وبخصوص الجلسة العلمية  الأولى في اليوم الثاني للمؤتمر، فقد ترأسها الأستاذ الدكتور عبد الخالق العف -عميد كلية الآداب، وكانت بعنوان: “اللغة والنص في المناهج النقدية الحديثة والمعاصرة”، وأشارت الدكتورة سهام أبو العمرين -باحثة، إلى الأدب النسوي بين إشكاليتي المصطلح والتلقي، وعرّجت الأستاذة تهاني سالم ابو صلاح -باحثة، خلال ورقة عمل على المنهج الأسلوبي، وأوضح كل من: الأستاذ الدكتور عبد الجليل صرصور، والدكتورة  سهام ابو العمرين- باحثان، إلى إشكالية المصطلح السينمائي في الدراسات النقدية الحديثة، وقدمت كل من: الأستاذة نسرين المدهون، والأستاذة ريم زعيتر -باحثتان، ورقة عمل بعنوان: “الخصائص الأسلوبية في ديوان شايلوك العصف المأكول”، وشارك كل من: الدكتور أحمد الجدية، والأستاذة نسرين المدهون- باحثان، ورقة عمل حول دلالة النص  القرآني عند القدماء والمعاصرين (الزمخشري والشعراوي)، واستعرض الاستاذ كامل وافي -باحث، موضوع بعنوان: “المصطلح النقدي بين التفاعل والانفعال”.


الجلسة الثانية

وفيما يتعلق بالجلسة العلمية الثانية، فقد ترأسها الأستاذ الدكتور كمال غنيم -رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر، وكانت بعنوان: “أزمة المصطلح الحديثة في الدراسات اللغوية والأدبية”، ووقف الأستاذ الدكتور غنيم على أزمة المصطلح في الادب الحديث والمعاصر، وقدّم الدكتور الهادي محمد شريفي -باحث، موضوع بعنوان: “نحو مقارنة لسانية – معرفية في مفهوم المصطلح”، وأشار كل من: الأستاذ يوسف السحار، والدكتورة عبلة ثابت -باحثان، على إشكالية المصطلح النقدي: التناص أنموذجاً، وشارك الأستاذ الدكتور محمد العاني -باحث، بورقة عمل حول المصطلح اللغوي-بين الثبات والتحول، وتطرّقت الأستاذة سامية سكيك -باحثة، الى إشكالية المصطلح العربي بين تحدي الواقع واّفاق المستقبل، وأشارت الأستاذة ريم زعيتر-باحثة، إلى مصطلح التلقي بين التأصيل و التحصيل.

الجلسة الثالثة

أما الجلسة العلمية الثالثة، فقد ترأسها الاستاذ الدكتور كرم زرندح وكانت بعنوان: “إشكالية الترجمة وتأويل النص”، ولفت خلالها الدكتور نائل إسماعيل -باحث، إلى ترجمة المصطلح النقدي بين الحرفية و المعيارية، وتناول الأستاذ عادل أبو عاصي -باحث، خلال ورقة عمل إشكالية التعدد والترادف في المصطلح اللساني المترجم واستعماله( مصطلحات علم اللغة نموذجاً)، وتحدّث الأستاذ حسن دراوشة -باحث عن العمق الاستراتيجي في التخطيط اللغوي لترجمة المصطلحات وتعريبها عند المحدثين وأثره في تنمية العربية وسبل تعزيزه، ونوّه الدكتور جميل عدوان-باحث، خلال ورقة عمل إلى الترجمة و إشكاليات المصطلح، وعرض كل من: الدكتور عماد المصري والأستاذة إلهام بكر-باحثان، ورقة عمل بعنوان: “تعدد ترجمات كتاب “علم الدلالة” لبالمر ودورها في فهم النص، وأوضحت الأستاذة سمر العبادلة –باحثة، دور ثقافة المترجم تجاه النص القرآني آيات تعدد الزوجات نموذجاً.

أو

 

x