كلية التربية تنهي استعداداتها لعقد المؤتمر الدولي “المرأة الفلسطينية.. بناء وأدوار في ظل التحديات”

أفاد الأستاذ الدكتور محمد أبو شقير –القائم بأعمال عميد كلية التربية بالجامعة الإسلامية، أن الكلية أنهت كافة الاستعدادات المتعلقة بانعقاد المؤتمر العلمي الدولي “المرأة الفلسطينية… وأدوار في ظل التحديات” المزمع عقده في قاعة مركز المؤتمرات الكبرى بالجامعة يوم الأحد الموافق 26 آذار/مارس الجاري.

وأكد الأستاذ الدكتور أبو شقير على أن المرأة هي المسؤول الأول والركيزة الحقيقية للمجتمع، كونها ضربت أنموذجاً واضحا في الصمود والقدرة على التكيف مع كل المتغيرات في ظل تسارع الأحداث في العالم.

وأوضح الأستاذ الدكتور أبو شقير أن المؤتمر سيقام بالتعاون مع المركز الفلسطيني للدراسات والأبحاث “مرصد” لترسيخ الوعي لدى المرأة الفلسطينية بأنها قوية، وقادرة على مواجهة التحديات، ونوّه الأستاذ الدكتور أبو شقير إلى أن المؤتمر يناقش ثلاثة محاور رئيسة، هي: البناء الفكري والنفسي والاجتماعي للمرأة الفلسطينية، ودور المرأة الفلسطينية في بناء المجتمع، والتحديات التي تواجه المرأة الفلسطينية المعاصرة.

وفيما يتعلق بالأهداف الرئيسة للمؤتمر، أشار الأستاذ الدكتور أبو شقير إلى أن المؤتمر يهدف إلى إبراز المرأة الفلسطينية كنموذج مشرق عبر التاريخ، والوقوف على واقع المرأة في المجالات المختلفة، وإمداد المرأة الفلسطينية بالخبرات اللازمة من خلال تبادل الآراء والأفكار، إضافة إلى الإسهام في ترشيد العمل النسوي الفلسطيني وتخطيطه في رؤية وطنية.

ولفت الأستاذ الدكتور أبو شقير إلى أن المؤتمر ويستعرض (30) ورقة علمية محكمة، ويتناول عدة موضوعات، منها: دور المرأة في تعزيز قيم التنمية المستدامة في محافظات غزة، ودور الجامعة الإسلامية في تعزيز الصورة الذهنية للمرأة الفلسطينية، والتحديات التي تواجه المرأة في المجتمع الفلسطيني وسبل حلها.

 

x