قسم الخدمة الاجتماعية يحتفل باليوم العالمي للخدمة الاجتماعية

احتفل قسم الخدمة الاجتماعية بكلية الآداب في الجامعة الإسلامية بغزة بالتعاون مع نادي الخدمة الاجتماعية ومجلس الطالبات باليوم العالمي للخدمة الاجتماعية، وأقيم الحفل في قاعة المؤتمرات العامة في مبنى طيبة للقاعات الدراسية، بحضور الدكتور أحمد الرنتيسي –رئيس قسم الخدمة الاجتماعية، والدكتور وليد شبير –عضو هيئة تدريس بالقسم، والدكتور نعيم الغلبان –مدير جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي، ولفيف من أعضاء هيئة التدريس بالقسم، وجمع من الطلبة.

بدوره، لفت الدكتور الرنتيسي إلى أن الاتحاد الدولي حدد شهر مارس من كل عام للخدمة الاجتماعية، وأشار الدكتور الرنتيسي إلى أن العاملين في مهنة الخدمة الاجتماعية يسعون لتحقيق الراحة والرفاهية للإنسان، كونهم يعملون في كافة المجالات.

ونوّه الدكتور الرنتيسي إلى أنهم يسعون لحشد المواطنين بكافة شرائحهم من خلال تعزيز ثقافة استثمار الطاقة، والحفاظ عليها لديهم.


من جهته، أفاد الدكتور شبير أنه كان لقسم الخدمة الاجتماعية دور كبير في فوز الجامعة بمشروع يخص الطاقة مع جامعة بوكا في فيينا لمدة ثلاثة سنوات، وذكر أن المشروع يهدف إللى التدريب على الطاقة المتجددة، وإيجاد وظائف للعنصر النسائي في مجال التسويق للطاقة.

من جانبه، قال الدكتور الغلبان: “إن اليوم العالمي للخدمة الاجتماعية هو يوم مهم، فالمتعمق في المهنة يستطيع تقديم الكثير في ظل الأوضاع الإنسانية الصعبة التي يعانيها المجتمع الفلسطيني”.

وشدد الدكتور الغلبان على أن اليوم العالمي للخدمة الاجتماعية هو يوم للذكرى، وتحريك الضمير، ومحاسبة النفس، في ظل العيش في مجتمعات تغيرت عاداتها، وتقاليدها، ونظامها الاجتماعي.

x