كلية الطب ووزارة الشباب والرياضة تطلقان مجموعة من البرامج المشتركة التي تخدم القطاع الرياضي

 

أطلقت كلية الطب في الجامعة الإسلامية بغزة ووزارة الشباب والرياضة مجموعة من البرامج المشتركة لخدمة القطاع الرياضي، وتطوير الطب الرياضي، وذلك من خلال تنفيذ مجموعة من الدورات التدريبية، وإجراء الأبحاث العلمية، وعقد ورش عمل، وانعقد لقاء افتتاح البرامج المشتركة في مقر وزارة الشباب والرياضة بغزة، بحضور كل من: الدكتور فضل نعيم –عميد كلية الطب في الجامعة، والدكتور خالد الكحلوت –مسئول التعليم المستمر في كلية الطب بالجامعة، والأستاذ أحمد محيسن –وكيل مساعد وزارة الشباب والرياضة، والدكتور محمود بارود –مدير عام ديوان وزير الشباب والرياضة، والأستاذ عامر أبو رمضان –مدير عام الشئون الرياضية في الوزارة.

من ناحيته، رحّب الدكتور نعيم بفتح آفاق التعاون بين كلية الطب ووزارة الشباب والرياضة، مبدياً استعداد كلية الطب لتنظيم دراسة علمية حول إصابات الملاعب، وإمكانية تنظيم دورة متقدمة في الطب الرياضي، ومواجهة الإصابات لدى اللاعبين.

وأكد الدكتور نعيم على أهمية اعتماد تخصص الطب الرياضي في جميع الأندية كشرط لمنح الترخيص للنادي؛ لضمان الحالة الصحية للاعبين، ونوّه إلى ضرورة تأهيل الكوادر من طواقم العلاج الطبيعي، والمختصين في الأندية، بصورة علمية من خلال تنفيذ الدورات المتقدمة.

بدوره، ذكر الأستاذ محيسن أن كلية الطب في الجامعة الإسلامية تضم نخبة من المتخصصين، والكفاءات الطبية القادرة على تطوير الطب الرياضي، ولفت إلى أهمية تنفيذ برامج مشتركة بين وزارة الشباب والرياضة، وكلية الطب في مجال تعزيز الثقافة بأهمية الطب الرياضي، وتأمين اللاعبين من الإصابات، وتوفير الطرق السليمة للعلاج.

 

x