مجلس طلاب الجامعة الإسلامية يكرم طلاب الامتياز

مجلس طلاب الجامعة الإسلامية يكرم طلاب الجامعة الحاصلين على درجة الامتياز

أكد معالي المهندس جمال ناجي الخضري- وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات و رئيس مجلس أمناء الجامعة الاسلامية- على أن الجامعة الاسلامية حريصة على حق الطلبة في مواصلة مسيرة التعليم العالي، وتذليل الصعوبات التي من شأنها أن تعترض مسيرتهم الدراسية, موضحاً أن الجامعة قدمت العديد من الإنجازات التي أضيفت إلى مسيرة التعليم العالي في فلسطين، والتي عززت حضورها كمؤسسة أكاديمية متميزة.
جاء ذلك خلال الحفل الذي أقامه مجلس طلاب الجامعة الإسلامية لتكريم الطلبة الحاصلين على درجة الامتياز بنتائج الفصل الدراسي الثاني من العام الدراسي (2005_2006م), وحضره الدكتور كمالين كامل شعث -رئيس الجامعة, والدكتور طالب أبو شعر -عميد شئون الطلبة, والطالب شريف أبو شمالة -رئيس مجلس طلاب الجامعة الإسلامية, والطلاب الحاصلين على درجة الامتياز، وذووهم.
ووعد معالي المهندس الخضري طلاب الجامعة أن تبقى الجامعة داعمة لحقهم في التعليم بكل ما تستطيع, مشيداً بجهود مجلس طلاب الجامعة الهادفة للتواصل مع الطلاب واحتياجاتهم.
بدوره، أكد الدكتور شعث على أن الجامعة تأسست لخدمة المجتمع الفلسطيني وللمشاركة في تنميته وبنائه، من خلال تزويده بالطاقات والكوادر المؤهلة أكاديمياً وإنسانياً, وأضاف أن الجامعة لم تدخر جهداً في سبيل التيسير على طلبة الجامعة خاصة فيما يتعلق بالرسوم الجامعية ومن ذلك: السماح للطلبة جدداً وقدامي بالتسجيل ثلاث ساعات كحد أدنى بدلاً عن (12) ساعة دراسية, وتمديد التسجيل المؤقت حتى تاريخ 10 أكتوبر – 2006م, متحدثاً عن التسهيلات المقدمة لمقدمي طلب قرض التعليم العالي والتي بموجبها يسمح بالتسجيل فوق الحد الأدنى وهو ثلاث ساعات دراسية, وتحدث الدكتور شعث عن التسهيلات التي أدخلت للطلبة الذين يعمل أولياء أمورهم في الوظيفة العمومية والتي تمخضت عن الاتفاق بين وزارة التربية والتعليم, ووزارة المالية, والذي يتم بموجبه تعبئة ولي الأمر نموذجاً يسلم إلى الدائرة المالية في الجامعة, وبعد ذلك يرسل إلى وزارة المالية للتوقيع عليه, وعندها يصبح تسجيل الطالب معتمداً.

ودعا الدكتور شعث طلبة الجامعة لموصلة الانتظام في المسيرة التعليمية والحرص على التفوق في الدراسة و المثابرة، من أجل تقديم العديد من الإبداعات الطلابية التي اعتاد طلبة الجامعة تقديمها للمجتمع الفلسطيني، وتوجه بالتهنئة الحارة للطلبة الحاصلين على درجة الامتياز.
وشدد الدكتور أبو شعر على أن الجامعة استطاعت تحقيق التميز والتفوق في جميع مجالات عملها, وساهمت بفاعلية في عملية التنمية المجتمعية من خلال طواقمها الأكاديمية وخريجيها الذين اثبتوا تفوقاً وتميزاً في مختلف المؤسسات التي يشغلون فيها أماكناً للعمل،
من ناحيته، أوضح الطالب شريف أبو شمالة أن مجلس طلاب الجامعة استطاع تحقيق إنجازاً على صعيد الرسوم الجامعة للطبة الجدد والقدامى, وذلك بعد متابعة احتياجات الطلبة بشأن الرسوم الدراسية مع إدارة الجامعة، التي تفهمت بدورها لاحتياجات الطلبة.
ودعا الطالب أبو شمالة طلاب الجامعة للمشاركة في أنشطة المجلس ولجانه وانديته, قائلاً:” نفتح قلوبنا وعقولنا لكافة الطلبة للمساهمة معنا في خدمة الطلبة والجامعة, فالمجلس ليس حكراً على أحد, ونحن انتخبنا من الجميع لنكون للجميع”.
وفي نهاية الحفل قام رئيس وأعضاء المجلس بتقديم درع التكريم لكل من معالي المهندس الخضري, والدكتور شعث, والدكتور أبو شعر، كما قدم مجلس الطلاب الشهادات التقديرية للطلبة الحاصلين على درجة الامتياز، وسط أجواء من السعادة والألفة التي لفت الحفل.
معرض الكتاب الجامعي
إلى ذلك، افتتح مجلس طالبات الجامعة الإسلامية معرض الكتاب الجامعي الذي اعتاد على إقامته مطلع كل فصل دراسي, ويحتوي المعرض على العديد من الأركان, مثل: الكتاب الجامعي الذي تم توفيره بدعم من مجلس الطالبات, علاوة على الكتب الجامعية المستخدمة, والقرطاسية, إضافة إلى قسم خاص بالهدايا والكتاب الثقافي, ويأتي تنظيم المعرض ضمن جهود مجلس الطالبات لاحتواء المعرض احتياجات الطالبة الجامعية.


x