التوصية بتطوير شبكات الاتصالات وسرعة نقل البيانات للوصول إلى متطلبات عصر المدن الذكية

 

أوصى المؤتمر الدولي آفاق وحلول المدن الذكية الذي نظمه مركز الأبحاث والمشاريع بكلية الهندسة بالجامعة بالتعاون مع بلدية عبسان الكبيرة، وبتمويل من الاتحاد الأوروبي، وانعقدت أعماله يومي الثلاثاء والأربعاء الثلاثين والحادي والثلاثين من آب/أغسطس 2016م، أوصى بضرورة تطوير شبكات الاتصالات وسرعة نقل البيانات للوصول إلى متطلبات عصر المدن الذكية، ولفت المؤتمر إلى أهمية تبنى وزارة التربية التعليم العالي إستراتيجية الجامعة الذكية لما لها من دور فعال في تطوير التعليم العالي بشكل عام والعملية التعليمية بشكل خاص, ولتركيزها على الأفراد ومساعدتهم حتى يكونوا مبدعين قادرين على إنتاج المعرفة والمنافسة في سوق العمل.


وشدد المؤتمر على أهمية دعم سياسات التخطيط العمراني والحضري المستدام، ودمج الجوانب الاجتماعية والاقتصادية في التخطيط للمدينة الذكية،  ونوه المؤتمر إلى أهمية زيادة فعالية التعليم الإلكتروني عن طريق الويب وعن طريق تطبيقات الجوال، وتعزيز مفهوم المدينة الذكية على المستوى الوطني عن طريق المؤسسات الحكومية ، والبلديات، والمجالس المحلية.


ودعا المؤتمر إلى إيجاد إستراتيجية وطنية متماسكة ومتكاملة توضح مهام الوزارات والسلطات والهيئات الأخرى وتسهم في جذب المستثمرين والتغلب على العقبات، وبين المؤتمر أهمية نشر التوعية الفكرية بين كافة شرائح المجتمع الفلسطيني بأهمية زيادة كفاءة واستثمار الطاقة المتجددة وتشجيع الاستثمار في مجال الطاقة الشمسية.

وطالب المؤتمر بإيجاد طرق فعالة للتخلص من المياه شديدة الملوحة التي تنتجها محطات تحليه المياه في غزة لما تشكله من خطر على المياه الجوفية والبيئة، واستعرض المؤتمر نماذج عملية لخدمات ذكية، مثل: إيجاد أفضل موقع لتوفير موقف للسيارات في الأماكن المزدحمة، ودليل سياحي إلكتروني،  ونموذج للتحكم في البيت الذكي عن طريق الريموت، وطرق مراقبة الازدحام المروري باستخدام تطبيق جوال، وبرنامج إلكتروني يراعى السلامة الغذائية من المبيدات ويحقق النمو الاقتصادي.


وردت تلك التوصيات في الحفل الختامي لأعمال المؤتمر الدولي آفاق وحلول المدن الذكية، وانعقد الحفل الختامي للمؤتمر في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية بحضور الأستاذ الدكتور فريق القيق- عميد كلية الهندسة، رئيس المؤتمر، والأستاذ الدكتور محمد عبد العاطي- نائب عميد كلية الهندسة للبحث العلمي والدراسات العليا، والدكتور عمار أبو هدروس- مدير مركز الأبحاث والمشاريع، رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر، والمهندس مصطفى الشواف- رئيس بلدية عبسان الكبيرة، وجمع كبير من المهتمين والمعنيين بالمؤتمر.

x