عميد كلية العلوم الصحية يشارك في المؤتمر الدولى التاسع للطب المخبري المنعقد في رام الله

 

شارك الأستاذ الدكتور عدنان الهندي- عميد كلية العلوم الصحية، أستاذ علم الطفيليات الطبية بالجامعة الإسلامية، خلال زيارته العلمية  للقاهرة في المؤتمر الفلسطيني التاسع للطب المخبري الذي تنظمه نقابة الطب المخبرى تحت شعار “التقنيات الحديثة للطب المخبري تقود الرعايه الصحية نحو عصر جديد من التشخيص”، واستمرت أعمال المؤتمر على مدار ثلاثة أيام متتالية بقاعات جمعية الهلال الأحمر في البيرة.

واستعرضت وقائع جلسات المؤتمر محاضرات علمية مختصة في مجال علوم وأمراض الدم، وعلم المناعه، والأحياء الدقيقة التشخيصية، والكيمياء السريرية، إضافة الى محاضرات حول جودة ودقة نتائج الفحوصات المخبرية، وشارك الأستاذ الدكتور الهندي ببحث علمى تحت عنوان: “تشخيص طفيل الكريبتوسبوريديوم Cryptosporidium parvum  المسبب لـداء الأبـواغ الخبيثة بين مرضى الفشل الكلوى فى مستشفى الشفاء بقطاع غزة”.


وبين الاستاذ الدكتور الهندي أن الطفيل  ينتقل عن طريق  الفم من خلال تناول أطعمة واشربه ملوثة بكييسات الطفيل،  وأوضح أن الإسهال يعتبر من  الأعراض الرئيسة  لدى الأشخاص جهازهم المناعي سليم، أما الأشخاص ذوي المناعة المنخفضة، مثل مرضى الإيدز، تكون الأعراض حادة بوجه خاص.

 وذكر الأستاذ الدكتور الهندي أن الدراسة استهدفت تشخيص طفيل Cryptosporidium  parvum لدى مرضى الفشل الكلوى بمستشفى الشفاء، فشملت الدراسة فحص (105) عينة غائط باستعمال طرق الصباغة.

وأفاد الأستاذ الدكتور الهندي أن نتائج الدراسة  أشارت إلى أن معدل انتشار الطفيليات المعوية الأخرى (7.6%) وطفيل الكريبتوسبوريديوم (9.5%) بين هؤلاء المرضى، وبلغت نسبة انتشار العدوى بطفيل الكريبتوسبوريديوم بشكل ملاحظ بين المرضى من ذوى أعمار أقل من (18)  سنة (35.7%)، وأوصت الدراسة بضرورة الفحص المخبرى لمرض الفشل الكلوى للكشف عن هذا الطفيل باستخدام الصبغ المقاوم للأحماض.

ومن الجدير بالذكر ان الدراسة شارك بها كل من الأستاذة جمانة قويدر، والأستاذة ياسمين الإسى- من قسم العلوم الطبية المخبرية.

x