انعقاد اللقاء التعريفي ببرنامج محاكاة الأمم المتحدة لطلبة منحة الفاخورة في الجامعة

 

أثنت الدكتورة عبلة العماوي- مديرة برامج في الـ UNDP، على عمق العلاقة التي تربط مؤسسة الفاخورة بالجامعة الإسلامية، وأعربت عن اعتزازها بالشراكة الفاعلة مع الجامعات الفلسطينية في قطاع غزة، وأوضحت الدكتورة العماوي أن الشراكة الحقيقية تسهم في دعم وتطوير البرامج المشتركة التي تصب في خدمة الطلبة والمجتمع، ولفتت الدكتورة العماوي إلى أهمية اللقاء في تحديد المعالم الأساسية لبرنامج محاكاة الأمم المتحدة 2016، مشيرة إلى أن الالتزام، وإبداء الاهتمام من قبل الطلبة يسهم بشكل مباشر في نجاح البرنامج، وشكرت الدكتورة العماوي شركاء مؤسسة الفاخورة ، مبينة أن تلك الشراكة لها الدور الكبير في نجاح البرامج التي تنفذها.

وردت أقوال الدكتورة العماوي خلال اللقاء الذي أقيم في قاعة المؤتمرات الكبرى بمركز المؤتمرات بالجامعة بالإسلامية حول التعريف ببرنامج محاكاة الأمم المتحدة لطلبة منحة الفاخورة، وانعقد اللقاء بحضور الدكتور مشير عامر- مدير دائرة العلاقات العامة، والمهندس علاء الدين الهشيم- رئيس قسم المنح الطلابية بمركز تنمية الموارد بالجامعة، ولفيف من المختصين والمهتمين، وجمع من طلبة الجامعة وطلبة جامعات قطاع غزة المستفيدين من منحة مؤسسة الفاخورة.


وأكدت الدكتورة العماوي أن منحة مؤسسة الفاخورة ليست مادية بالمعني المعروف، بل هدفها إيجاد قادة قادرين على التطوير وإحداث التغيير المطلوب، وشددت الدكتورة العماوي على أهمية الكفاح في الوصول إلى الهدف وتحقيق النجاح، موضحة أن الوصول إلى الهدف يحتاج بذل الجهد والتعب وعدم الاعتماد على الآخرين.

وتحدثت الدكتورة العماوي بشيء من التفصيل عن منحة مؤسسة الفاخورة، ومتى بدأت، وأهم أهدافها، والإنجازات التي حققتها، والأمور التي تؤخذ بعين الاعتبار من قبل المانحين لتقديم الدعم والمنح، وعبرت الدكتورة العماوي عن اعتزازها بطلبة منحة الفاخورة، وحثتهم على الجد والاجتهاد وتقديم الأفكار النوعية والإبداعية التي تسهم في تحقيق التنمية والتقدم لأنفسهم ومجتمعهم.


من جانبه، رحب الدكتور عامر بالدكتورة العماوي على أرض الجامعة الإسلامية، وأثنى على مستوى الخدمات والدعم الذي تقدمه مؤسسة الفاخورة للطلبة والجامعات الفلسطينية على وجه العموم، والجامعة الإسلامية على وجه الخصوص، وقال الدكتور عامر : “مؤسسة الفاخورة لها أيادي بيضاء في الجامعة الإسلامية، ونقدر دورها الرائد في دعم المشاريع النوعية التي أسهمت في تطوير وصقل قدرات الطلبة”.

من ناحيته، ذكر الأستاذ حسين مرتجى- من جمعية مجموعة غزة للثقافة والتنمية، أن برنامج محاكاة الأمم المتحدة يعد تجربة دبلوماسية في واحدة من أهم وأكبر المؤتمرات لمحاكاة الأمم المتحدة، ينفذها طلبة الجامعات الفلسطينية في قطاع غزة، وأضاف يقوم الطلاب بمحاكاة حقيقية للجان والهيئات التابعة للأمم المتحدة، ومن ثم يقوم المشاركين باختيار بلد وتجسيد موقف الدولة التي اختاروها بشأن موضوع محدد بعد إعداد ودراسة جادة , لتقمص دور الدبلوماسيين وصناعة القرار وتمثيل هذا البلد في هذه الهيئة.

 ولفت الاستاذ حسين إلى أن الفائدة العائدة على المشارك في البرنامج تتمثل في الحصول على برامج تدريب مكثفة، فضلاً عن المشاركة في المؤتمر العالمي لمحاكاة الأمم المتحدة.


وتحدثت الأستاذة عبير اليازجي-  UNDP/الفاخورة، بشيء من التفصيل عن تعبئة طلب التسجيل في برنامج محاكاة الأمم المتحدة، وكيفية تعبئة الطلب بكل عناية ودقة، وأشارت إلى الشروط والمعايير الواجب توافرها في الطلب حتى يلقى القبول من قبل اللجنة المختصة بتقييم تلك الطلبات.

x