حملة شاركونا تزور سوق الذهب الأثري “القيسارية” وتلتقي أصحاب المحلات فيه

زار فريق من طالبات الجامعة الإسلامية المشاركات في حملة التنظيف والتوعية الخاصة بالأماكن الأثرية بمدينة غزة، التي أطلق عليها “شاركونا” – زار سوق الذهب الأثري “القيسارية” والكائن بحي الدرج في البلدة القديمة بمدينة غزة.
وجاءت زيارة الفريق للسوق الأثري كونه السوق الأثري الوحيد الباقي في مدينة غزة، والذي يحوي العديد من العناصر المعمارية، فضلاً عن فلسفة الإنشاء التي تجمع بين أصالة وجمال العمارة الإسلامية، وعراقة مدينة غزة على مر العصور.
وقام الفريق بتعريف ملاك المحلات الأثرية في سوق “القيسارية” بأهمية السوق، وقيمة الحفاظ عليه؛ باعتباره موروثاً معمارياً رائعاً، وبينَ الفريق للملاك كيفية ترميم محلات السوق، وسبل معالجة المشاكل التي تتعرض لها، مثل: تساقط أجزاء من مواد التشطيب الخارجي للجر المستخدم في بناءها، إضافة إلى إيضاح الطرق الصحيحة الواجب إتباعها عند الترميم والمعالجة.
وأبدى الفريق استعداد مركز عمارة التراث بالجامعة الإسلامية لمساعدتهم، ومدهم بالمهندسين والفنيين المختصين لدراسة المشاكل، ومعالجتها، وقد رحب أصحاب المحلات بالتعاون مع المركز، وأثنوا على المعلومات الثمينة التي قدمها الفريق عن السوق وأهميته التاريخية.

x