قسم العلاج الطبيعى ينظم ورشة عمل بعنوان : “لصحتك و صحة طفلك”

نظم طالبات المستوى الرابع بقسم العلاج الطبيعي بكلية العلوم الصحية  في الجامعة الإسلامية ورشة عملية بعنوان: “لصحتك ..وصحة طفلك”، استهدفت السيدات الحوامل من داخل وخارج الجامعة, وذلك استمراراً  لمشاريع التعليم الخدمي  الفعالة التي تستهدف كل فئات المجتمع  في مجالات التوعية، والتثقيف، وحق الأم  طفلها في الحصول على الرعاية اللازمة للحصول على حياة  مفعمة بالنشاط  والتحسين من نمط الحياة، أقامت  طالبات المستوى الرابع في قسم العلاج الطبيعي.

وانعقدت الورشة بحضور الأستاذ الدكتور عدنان الهندي- عميد كلية العلوم الصحية، والدكتور محمد كريزم- رئيس قسم العلاج الطبيعي، والدكتور سامي عويمر، والدكتورة اعتماد درويش- منسقة الورشة، ولفيف من المختصين والمهتمين، وجمع من طالبات الجامعة.

من جانبه، رحب الأستاذ الدكتور الهندي بالحضور, ونوه إلى دور التعليم الخدمي في نشر الوعي والثقافة الصحية, فيما يخص السيدات الحوامل والأمهات، ودور العلاج الطبيعي في هذه المراحل، وتصحيح المفاهيم الخاطئة المتعلقة بممارسة النشاطات الرياضية في فترة الحمل، وشكر الأستاذ الدكتور الهندي الطالبات القائمات على هذا النشاط، وأثنى على دور أعضاء هيئة التدريس في تحفيز وتفعيل الطلبة على المشاركة الفاعلة في الأنشطة اللامنهجية.

تضمنت الورشة بعض التمارين  التي يمكن أن تقوم بها المرأة الحامل بأمان في فترة الحمل, و في فترة ما بعد الولادة, وتم التركيز على تغيير  الثقافة الخاطئة  المتمثلة بامتناع المرأة الحامل عن القيام بأي مجهود، ولأن أغلب السيدات الحوامل تهتم أكثر بحالة الجنين والتجهيزات المناسبة لاستقباله, متجاهلة  صحتها.

وتناولت الدكتورة درويش فوائد التمارين الرياضية التي تمارس أثناء الحمل بالنسبة للحامل والجنين، وبينت أنها تزيد من تماسك وقوة العضلات،  وقدرة الأم على التحمل, كما أنها تسهل الولادة، وكان هناك  اهتمام واضح من الحضور وخاصة الأمهات.

وكانت التمارين موزعة على ثلاث مراحل: مرحلة ما قبل الحمل،  وخلال الحمل، وبعد الحمل، وتم تدريبهن على القيام التمارين  في المنزل، وصولا ً إلى وقت المخاض، مكملين الرحلة إلى  ما بعد الولادة, للحصول على أعلى مستوى من اللياقة البدنية

x