يوم علمي بكلية العلوم يستعرض مجموعة من الأبحاث العلمية المختصة بمعالجة أمراض السرطان حول العالم

نظمت كلية العلوم بالتعاون مع شئون البحث العلمي والدراسات العليا بالجامعة الإسلامية يوماً علمياً تناول مجموعة من الأبحاث العلمية لأساتذة وطلبة من كلية العلوم ناقشت طرق علاج أمراض السرطان حول العالم، وذلك ضمن فعاليات اسبوع البحث العلمي الذي أطلقته شئون البحث العلمي والدراسات العليا، وأقيم اليوم العلمي في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى اللحيدان للقاعات الدراسية، بحضور الأستاذ الدكتور نظام الأشقر-عميد كلية العلوم، والدكتور صائب العويني-رئيس اللجنة التحضيرية لليوم العلمي، ولفيف من المختصين والمهتمين، وجمع من أعضاء هيئة التدريس والطلبة بكلية العلوم.


الجلسة الافتتاحية

وفي كلمته أمام الجلسة الافتتاحية لليوم العلمي، أثنى الأستاذ الدكتور الأشقر على جهود الجامعة في مضمار البحث العلمي واهتمامها الكبير بهذا المجال، وأشاد بالأداء المتميز طلبة كلية العلوم وحرصهم على إظهار إبداعاتهم بشكل متواصل من خلال إجراء الأبحاث العلمية القيمة، وأشار الأستاذ الدكتور الأشقر إلى التقدم العلمي الذي تشهده الجامعة للجامعة في مختلف المجالات التي تخدم المجتمع، ونوه إلى أن عدداً من أساتذة الجامعة الإسلامية تصدروا قائمة متصفح الباحث العلمي العالمي.


محاور اليوم العلمي

وشمل اليوم العلمي ثلاث جلسات علمية، تناولت العديد من الأوراق البحثية القيمة، منها: تحسين حساسية المجسات الضوئية، ودراسة لمعدل الامتصاص النوعي للموجات الصادرة من الجوال على دهون الثدي للإنسان، ونموذج لتحضير بوليمر “silica” يحمل مجموعة عضوية، وكيفية استخدامه في ازالة أيون NO2 من المحاليل المائية، وتحضير مادتين من السليكا واستخدامهم لتحميل نوعين من الأدوية المكافحة للسرطان.

x