قسم الصحافة والإعلام ينظم ندوة حول دور الإعلام في الحفاظ على التراث الفلسطيني

نظم قسم الصحافة والإعلام بالتعاون مع اللجنة الثقافية في كلية الآداب بالجامعة الإسلامية بغزة ندوة حول دور الإعلام في الحفاظ على التراث الفلسطيني، وأقيمت الندوة في قاعة المؤتمرات العامة في مبنى طيبة للقاعات الدراسية، واستضافت الندوة كل من: الأستاذ سليم المبيض- الباحث والمؤرخ الفلسطيني، والأستاذ مصطفى الصواف- الكاتب والإعلامي الفلسطيني، وحضرها جمع  من أعضاء هيئة التدريس والطلبة بقسم الصحافة الإعلام.

من جانبه، أكد الأستاذ المبيض أن الأمة التي لا تحترم تاريخها لا يحترمها التاريخ، وبين أن الثقافة، والتراث، والتاريخ جميعها تصب في نفس المعنى على اختلاف المسميات، واعتبر الأستاذ المبيض التاريخ الفلسطيني هو الملخص لكل الحضارات، وأضاف ما من قائد تاريخي لامع إلا له قصة أو حدث مع فلسطين وخاصة مدينة غزة، وأشار إلى أن غزة هي مدينة التحولات السياسية الفارقة في التاريخ الفلسطيني، وطالب الأستاذ المبيض وزارة الثقافة الفلسطينية بتحمّل مسؤولياتها نحو نشر الوعي والثقافة، ووصف الشعب المثقف بالشعب الفائز.

بدوره، تحدّث الأستاذ الصواف عن دور الإعلام في تعزيز التراث والدفاع عن التاريخ الفلسطيني، مؤكداً على أن التاريخ يثبت أحقية الفلسطيني في الأرض، وشدّد الأستاذ الصواف على أن الإعلام جزء مهم في المعركة لإحياء التراث الفلسطيني، والتصدي لكذب وتزييف الإعلام الصهيوني.

وأوصى الأستاذ الصواف بتجنيد كل الطاقات الإعلامية للدفاع عن هوية الشعب الفلسطيني والحفاظ عليها، وأضاف يتوجب على الجامعات الفلسطينية أن تطرح مساقات علمية تعزز الثقافة والتراث الفلسطيني.

x