يوم علمي بكلية تكنولوجيا المعلومات يناقش القيمة الاجتماعية والاقتصادية للمعلومة

نظمت كلية تكنولوجيا المعلومات بالجامعة الإسلامية يوماً علمياً بعنوان: “المعلومة قيمة اجتماعية واقتصادية”، وأقيم اليوم العلمي برعاية شركة أورانج  في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية، بحضور الدكتور ربحي بركة-عميد كلية تكنولوجيا المعلومات، والدكتور علاء الهليس-نائب العميد، ولفيف من المختصين والمهتمين، وجمع من أعضاء هيئة التدريس والطلبة بالكلية.


الجلسة الافتتاحية

وفي كلمته أمام الجلسة الافتتاحية لليوم العلمي، أوضح الدكتور بركة أن هذا اليوم العلمي يأتي ضمن سلسة من النشاطات العلمية التي تعقدها الكلية تحت عنوان: ” نحو مجتمع معلوماتي”، وبين الدكتور بركة أن تلك الأنشطة تهدف إلى تسليط الضوء على أهمية المعلومات، وذلك من خلال المشاركات التي تتناول أخر التطورات المستجدة في هذا المجال.

وأثنى الدكتور بركة على حرص الطلبة على حضور مثل هذه الأنشطة العلمية، بما يصب في مصلحتهم، ويدعم فهمهم لأهمية تكنولوجيا المعلومات وتأثيرها على مختلف نواحي الحياة سواء السياسية أو الاقتصادية أو التربوية أو الاجتماعية وغيرها، ولفت الدكتور بركة إلى دور مختصي تكنولوجيا المعلومات  في تمثيل المعلومات ومعالجتها، وتحويلها من صيغ لأخرى.


الجلسة الأولى

وفيما يتعلق بالجلسات العلية لليوم العلمي، فقد انعقدت على مدار جلستين علميتين، حيث ترأس الجلسة العلمية الأولى الدكتور سامح الجبور- من وكالة الغوث، وتحدث الدكتور إياد الأغا- رئيس قسم تكنولوجيا الوسائط المتعددة وتطوير الويب- عن تطبيقات إنترنت الأشياء، وأوضح أنها تحتوي على كم هائل من المعلومات، ويمكن أن يمتلكها أي أحد بالعالم، وتناول الأستاذ رائد رشيد- عضو هيئة التدريس بكلية تكنولوجيا المعلومات-  في حديثة الثورة الاقتصادية الكبيرة، وأشار إلى دورها في تدفق المعلومات وسرعة انتشارها، واستعرض الدكتور ربحي بركة بشيء من التفصيل ماهية الويب الدلالي.


الجلسة الثانية

وناقشت الجلسة العلمية الثانية مجموعة من الأوراق البحثية القيمة، حيث شارك السيد شرستين هولزل بورقة عمل عرض فيها نموذجاً جديداً للأعمال”بزنس”، ووقف الأستاذ حسام مخيرز-باحث، على دور بيانات الGIS في تحسين القيمة الاجتماعية والاقتصادية،  وتطرق الأستاذ محمود أبو غوش-باحث، إلى تحليل البيانات الضخمة، وبين دورها في تغيير سياسات وأولويات شركات الاتصالات الهاتفية “الأرضية والمحمولة”، وقدم الدكتور الجبور في ختام الجلسة العلمية الثانية ورقة عمل حول المعلومات الرقمية الموجودة في القرآن الكريم، وأوضح أهميتها في تكوين ثقافة اجتماعية معلوماتية.

 

x