الاحتفال بالجامعة بتخريج البرنامج التدريبي “جيران الأمل” لأطفال الغسيل الكلوي

“جيران الأمل” مبادرة إنسانية احتضنتها الجامعة الإسلامية بغزة لترسم البسمة على وجوه مجموعة من أطفال الغسيل الكلوي في قطاع غزة، جاءت تلك المبادرة  لإضفاء روح الأمل والتفاؤل في نفوس أطفال ظهرت في عيونهم معاني الإرادة والعزيمة والتحدي لمواصلة حياتهم، ومواجهة أوجاعهم بقوةٍ وصبرٍ وإقبالٍ على الحياة.


جاء ذلك في إطار حرص الجامعة الإسلامية على تقديم خدماتها لكافة شرائح المجتمع من خلال المشاريع البرامج التدريبية التي تنفذها عبر عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر،  وهو ما توج بتخريج مجموعة من أطفال الغسيل الكلوي في عدد من الدورات التدريبية التي أقيمت تحت عنوان: “جيران الأمل”، وأقيم الحفل في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى القدس للقاعات الدراسية بحضور الأستاذ الدكتور عادل عوض الله- رئيس الجامعة الإسلامية، والدكتور سعيد الغرة- عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر، والدكتور مشير عامر- مدير العلاقات العامة، والأستاذ عبد الله الربعي- قائد حملة “بائع الابتسامات” المهتمة بأطفال الغسيل الكلوي، وممثلون عن لجنة الزكاة الفلسطينية، وجمعية الوداد للتأهيل المجتمعي، ولفيف من المهتمين والمعنيين، و الأطفال المشاركين في البرنامج التدريبي وأسرهم.


بدوره، وصف الأستاذ الدكتور عوض الله الحفل بأنه استثنائياً يتمثل بتخريج مجموعة من أطفال الغسيل الكلوي من  أصحاب العزيمة والإرادة القوية والراغبين في العيش بحياة كريمة، وحيّا الأستاذ الدكتور عوض الله حرصهم على تحقيق أحلامهم، والتغلب على مرضهم، ونوه إلى أن الجامعة وضعت من خلال المستشفى الجامعي هدفاً بتأسيس مركز لمرضى الكلى لتقديم الخدمات اللازمة لهم.


من جانبه، تحدث الدكتور الغرة بشيء من التفصيل التي الخدمات التي تقدمها عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر لكافة شرائح المجتمع على وجه العموم وذوي الاحتياجات الخاصة على وجه الخصوص من خلال تنفيذ البرامج النوعية التي تتناسب من احتياجات كل فئة،  وأكد الأستاذ الدكتور الغرة حرص العمادة على التطوير المستمر بما يسهم في تقديم أفضل الخدمات لأبناء الشعب الفلسطيني من جانب، والارتقاء بالمجتمع في مختلف المجالات من جانب آخر.


وفي كلمة أطفال الغسيل الكلوي المحتفى بهم، أكدت الطفلة أميرة أبو جاسر حق الأطفال المرضى في الدراسة والتعلم، والعيش بكرامة، والسعي نحو تحقيق أحلامهم ورغباتهم، طالبت الطفلة أبو جاسر الجهات المختصة إلى المزيد من الاهتمام بأطفال الغسيل الكلوي من خلال توفير الأدوية والعلاج اللازم لهم للتغلب على مرضهم من ناحية، وتوفير البرامج التي تسهم في تعزيز وجوهم في المجتمع مع غير من الأطفال الأصحاء من ناحية أخرى.

يشار إلى أن البرنامج التدريبي “جيران الأمل” أقيم بالتعاون مع كل من: جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي من خلال مشروع الطبيب المهرج، ومستشفى عبد العزيز الرنتيسي للأطفال، ومؤسسة إسعاد الطفولة، ومركز القطان للطفل، واستهدف مجموعة من أطفال الغسيل الكلوي، وانعقد بواقع (12) ساعة تدريبية، وتنوعت موضوعاته بين الرسم، ودمج الألوان، وكيفية التعامل مع أوقات الفراغ، والتعلم على مهارات الاتصال والتواصل، والتفكير الإبداعي.

 

x