شئون البحث العلمي والدراسات العليا تفتتح برنامجاً تدريبياً حول طرق البحث العلمي في العلاج الطبيعي

 افتتح في  نقابة العلاج الطبيعي الفلسطينية برنامجاً تدريبياً بعنوان : “طرق البحث العلمي في العلاج الطبيعي”، ويحاضر في البرنامج الأستاذ الدكتور عبد الرؤوف المناعمة -نائب رئيس الجامعة لشئون البحث العلمي والدراسات العليا، والأستاذ الدكتور عدنان الهندي -عميد كلية العلوم الصحية، والدكتور خميس الإسي – عضو هيئة التدريس في كلية الطب في الجامعة الإسلامية؛ ويأتي هذا البرنامج تعزيزاً للدور الريادي الذي يقوم به اختصاصي العلاج الطبيعي في المجتمع الفلسطيني.

وأفاد الدكتور أحمد النجار -المدير التنفيذي لنقابة العلاج الطبيعي، أثناء افتتاحه البرنامج  أنه ينعقد ضمن رؤية النقابة الاستراتيجية الهادفة إلى تعزيز وتشجيع البحث العلمي في مجال العلاج الطبيعي، ومواكبة التوجهات العالمية للاتحاد العالمي للعلاج الطبيعي.

وأوضح الأستاذ الدكتور المناعمة أن البرنامج يعنى بتعزيز قدرات العاملين في القطاع الصحي نحو إجراء البحوث الصحية بكفاءة تسهم في حل الإشكالات الصحية، وذكر أن البرنامج يشتمل على الموضوعات الأساسية النظرية يصاحبها تطبيقات عملية.

وشكر الأستاذ الدكتور المناعمة نقابة العلاج الطبيعي الفلسطينية لاهتمامها بعقد البرامج العلمية المتقدمة التي ستسهم في دفع عجلة البحث العلمي خاصة  في التخصصات الطبية. 

يذكر أنه يشارك في البرنامج (22) مشاركاً تم ترشيحهم من : وزارة الصحة، والجامعات، و المؤسسات المزودة لخدمة العلاج الطبيعي، وأعضاء النقابة من الخريجين، وشركاء النقابة من مؤسسات المجتمع المحلي .

x