شئون العلاقات الخارجية تطلق حملة لتعليم و تدريب وتمكين الطلبة المكفوفين

أطلقت شئون العلاقات الخارجية في الجامعة الإسلامية حملة لتعليم و تدريب وتمكين الطلبة المكفوفين الملتحقين بالدراسة في الجامعة الإٍسلامية، بما يساعدهم على مواصلة دراستهم الجامعية، وتعزيز قدراتهم ومهاراتهم من خلال التدريب، وصقلها وتنميتها، الأمر الذي يعول عليه تمكينهم من المشاركة الإيجابية والفاعلة في حياتهم الأكاديمية ثم المهنية.

وتحتضن الجامعة الإسلامية (136) طالباً كفيفاً يدرسون في تخصصات متنوعة، ويسجل لها السبق بين الجامعات الفلسطينية في تأسيس مركز التقنيات المساعدة، الذي يخدم هذه الشريحة من الطلبة.

جدير بالذكر، أن الجامعة الإسلامية تولي ذوي الاحتياجات الخاصة اهتماماً؛ إذ كانت الجامعة الفلسطينية الأولى التي تحتضن الطلبة الصم، وقد بلغ عدد الطلبة الصم الذين يدرسون في برنامجين للدبلوم المهني (195)  طالباً، كما بلغ عدد المستفيدين من برنامج إرادة (700) مستفيداً.

 

x