ورشة عمل بكلية العلوم الصحية تناقش الواقع والمأمول لخريجي الكلية

عقدت كلية العلوم الصحية بالجامعة الإسلامية ورشة عمل بعنوان: “خريجو كلية العلوم الصحة: الواقع والمأمول”، وأقيمت الورشة بحضور الأستاذ الدكتور عدنان الهندى- عميد كلية العلوم الصحية، والدكتور محمد الطرشاوى- رئيس قسم البصريات، والأستاذ أحمد سلمي- رئيس قسم العلوم الطبية المخبرية، وممثلون عن وزارة الصحة، ووكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”، ونقابة المهن الطبية، وجمعية الإغاثة الطبية الفلسطينية، ومدراء المستشفيات  والمختبرات الخاصة، وأعضاء من هيئة التدريس بالكلية.


ونوه الأستاذ الدكتور الهندي إلى أن عقد الورشة جاء بهدف تجويد العملية التعليمية، وتنمية مهارات وقدرات الخريجين على مواكبة ما يستجد في سوق العمل، والتعرف على التغذية الراجعة من المؤسسات التي يعمل ويتدرب فيها طلبة وخريجي كلية العلوم الصحية، ولفت الأستاذ الدكتور الهندي على أهمية الورشة في الوقوف على أوضاع خريجي الكلية الذين يخدمون في المؤسسات المحلية من مستشفيات، وعيادات، ومختبرات، والتعرف على الثغرات والسلبيات التي يواجهونها، ومناقشة الخطط الدراسية بما يتناسب مع متطلبات سوق العمل.


وأوصى المشاركون في الورشة بضرورة وجود تغذية راجعة بين المشغلين والجامعة، وتعزيز التعاون بين وزارة الصحة والجامعة وخاصة مع مستشفى العيون في التدريب العملي للطلبة، وطالبوا بتقنين عدد المقبولين في قسم العلوم الطبية المخبرية، وأكدوا على أهمية تعزيز دور الجامعات في صقل النواحي العملية للطلبة من خلال طرح بعض المساقات، مثل: التفسير الشامل لنتائج المختبر، ومساق الرؤيا الضعيفة -2- التي تحتوى على التأهيل بشكل كبير، وتطوير مساق العلاج البصري الإكلينيكي، وطرح برنامج الدبلوم العالي المهني في التخصصات المختلفة 

x