شئون البحث العلمي والدراسات العليا والانتربال توقعان مذكرة تفاهم

 جرى في الجامعة الإسلامية توقيع مذكرة تفاهم بين شئون البحث العلمي والدراسات العليا والصندوق الفلسطيني للإغاثة والتنمية “إنتربال”-بريطانيا لإطلاق الدورة الثانية من منحة انتربال لدعم المشاريع والأبحاث العلمية التطبيقية لطلبة الدراسات العليا في الجامعة الإسلامية.

وتم توقيع الاتفاقية بحضور الأستاذ الدكتور عبد الرؤوف المناعمة – نائب رئيس الجامعة  لشئون البحث العلمي والدراسات العليا-  والمهندس محمود لبد – مدير مكتب غزة الإقليمي-انتربال, ولفيف من المختصين من جهتي التوقيع.


ورحب الأستاذ الدكتور المناعمة بالتعاون مع مؤسسة انتربال، وأثنى على دورها المميز في خدمة الشرائح المختلفة في المجتمع الفلسطيني، وأشار إلى دور البحث العلمي الرصين في حل المشكلات التي تواجه المجتمع الفلسطيني, وخاصة البحث العلمي التطبيقي الذي يحاول معالجة مشكلات محددة. وأشاد الأستاذ الدكتور المناعمة بإطلاق الدورة الثانية من مشروع دعم الأبحاث التطبيقية لطلبة الدراسات العليا, وشدد على أن البحث العلمي في الجامعة الإسلامية يولى الكثير من الاهتمام للمشروع والعمل على اختيار أفضل المشاريع التطبيقية ذات الأهمية العالية للمجتمع الفلسطيني.

بدوره، قدر المهندس محمود لبد دور الجامعة الإسلامية الريادي في خدمة المجتمع الفلسطيني وإسهام البحث العلمي في التطرق إلى الموضوعات البحثية ذات الأولوية في المجتمع الفلسطيني، وعد المهندس لبد المشروع من المشاريع المميزة التي تدعمها مؤسسة انتربال في قطاع غزة، ولفت إلى تميز المشاريع البحثية التطبيقية التي تم دعمها في الدورة الأولى في المشروع وكان لها الأثر الجيد في التطرق إلى موضوعات حيوية ذات أولوية في قطاع غزة.

يذكر أن مشروع دعم الأبحاث التطبيقية لطلبة الدراسات العليا يهدف إلى توفير الدعم، وتغطية تكاليف مستلزمات رسائل الماجستير التطبيقية المميزة في مجالات الطاقة المتجددة والبيئة والصحة وغيرها من المجالات.

x