قسم الصحافة والإعلام بالجامعة يهنئ هيئة الإذاعةالبريطانية بإطلاق سراح الصحفي جونستون ويعود المصور الصحفي غانم في مشفى الشفاء

هنأ وفد من قسم الصحافة والإعلام بكلية الآداب في الجامعة الإسلامية طاقم مكتب هيئة الإذاعة البريطانية “B.B.C” في قطاع غزة بمناسبة إطلاق سراح الصحفي ألان جونستون –مراسل هيئة الإذاعة البريطانية في قطاع غزة.
وكان على رأس وفد قسم الصحافة والإعلام الدكتور أمين وافي –رئيس القسم، وقد ضم الوفد أعضاء هيئة التدريس بالقسم، بينما كان في استقبال الوفد الصحفي فايد أبو شمالة –مدير مكتب هيئة الإذاعة البريطانية في قطاع غزة.
وقدم الدكتور وافي تهاني الوفد لمكتب هيئة الإذاعة البريطانية بمناسبة إطلاق سراح زميلهم الصحفي ألان جونستون، وتمنى للطاقم التوفيق في مهمته الصحفية النبيلة، وأكد الدكتور وافي على حرية الصحافة والتعبير، و ضرورة حماية الصحفيين، وتوفير الأمن اللازم لممارسة أعمالهم.
من ناحيته، شكر الأستاذ أبو شمالة قسم الصحافة والإعلام على زيارته الكريمة، مشدداً على استمرار طاقم الهيئة في قطاع غزة في تأدية واجبه الصحفي.
جدير بالذكر أن قسم الصحافة والإعلام بالجامعة شارك في مختلف الأنشطة والفعاليات التي جرت في قطاع غزة للمنادة بإطلاق سراح جونستون، كما قام القسم بتكريم جونستون ومنحه درع حرية الصحافة للعام2007 ضمن فعاليات المؤتمر الثاني لليوم العالمي لحرية الصحافة والذي انعقد مطلع شهر آيار/ مايو 2007م.
من جهة أخرى، عاد وفد من قسم الصحافة والإعلام المصور الصحفي عماد غانم –مصور قناة الأقصى الفضائية- الذي يرقد على سرير الشفاء بمشفى دار الشفاء بمدينة غزة، والذي فقد ساقيه يوم الخميس الماضي؛ أثناء تغطيته أحداث الاجتياح الإسرائيلي لشرق مخيم البريج وسط قطاع غزة.
وقد أدان الوفد الاعتداءات التي ترتكبها قوات الاحتلال بحق الصحفيين، مؤكداً أن مثل هذه الاعتداءات تزيد من تمسك الصحفيين بأداء مهمتهم المقدسة، ونقلهم الموضوعي للأحداث.

x