أول زميل فلسطيني في الأكاديمية

انضمام أكاديمي من كلية العلوم إلى قائمة زملاء أكاديمية العالم الإسلامي للعلوم

12 - كانون الأول - 2016

 

جرى مؤخراً اختيار الأستاذ الدكتور محمد موسى شبات- أستاذ الفيزياء بكلية العلوم بالجامعة الإسلامية، للانضمام إلى قائمة زملاء أكاديمية العالم الإسلامي للعلوم ، ومقرها مدينة عمان في المملكة الأردنية الهاشمية.

جاء ذلك خلال المؤتمر السنوي للأكاديمية، الذي يبحث فيه زملاء الأكاديمية واقع العلم والتكنولوجيا، والبحث العلمي في العالم الإسلامي، والذي يقدّم المشاريع للمواضيع المطلوبة من الحكومات والمؤسسات والجامعات الإسلامية.

وأشار الأستاذ الدكتور شبات إلى أنه يتم على هامش المؤتمر اعتماد ترشيحات زملاء جدد للأكاديمية، وأوضح أنه تم ترشيحه من أكاديمية العلوم للعالم الثالث قبل أربع سنوات.

واعتبر الأستاذ الدكتور شبات أن زمالة أكاديمية العالم الإسلامي للعلوم تعد مكسب بالدرجة الأولى لفلسطين عامةً؛ كونه أول زميل فلسطيني يشارك في الأكاديمية، ومكسب مشرّف للجامعة الإسلامية.

ونوه الأستاذ الدكتور شباب إلى أن أكاديمية العالم الإسلامي للعلوم تضم أفضل العلماء في العالم، وتهدف إلى تقديم النصح والمشورة للبلدان والحكومات، إضافة إلى السياسيين وصناع القرار في مجالات العلوم والتكنولوجيا.


يشار إلى أن الأستاذ الدكتور شبات قد حصل على عدة جوائز علمية، منها: جائزة جاليليو الدولية للبصريات عام 2006م، جائزة عبد الحميد شومان للعلماء العرب الشبان عام 1996م، وجائزة الجامعة الإسلامية للبحث العلمي عام 2005م، إلى جانب حصوله على عدة منح، منها: منحة الداد، ومنحة إلكسندر من همبولت التي أنجز في ظلها معظم العمل المتعلق بالفيزياء، كما حصل على ثقة الهيئة الدولية للبصريات التي تعتبر إحدى مؤسسات الاتحاد الدولي للفيزياء البحتة والتطبيقية، ليصبح أول عالم عربي ينضم إلى أعضاء لجنة تحكيم جائزة جاليليو الدولية للبصريات.

وقضى الأستاذ الدكتور شبات إجازات تفرغ علمي كان آخرها إجازة التفرغ العلمي في معهد ماكس بلانك في درسون بألمانيا، سبقتها رحلات علمية خارجية أثمرت علاقات واسعة في بريطانيا، وألمانيا، ومصر الذي يتعاون بشكل كبير مع جامعاتها في الإشراف على رسائل الدكتوراه والماجستير ومناقشتها، وقد أنجز الأستاذ الدكتور شبات معظم إنتاجه العلمي في جامعة إسن ديسبورغ الألمانية.

ويسجل للأستاذ الدكتور شبات مساهمته في إثراء المسيرة الأكاديمية لكلية العلوم بالجامعة الإسلامية وتطوير طاقاتها وتقنياتها، فضلاً عن باعه الطويل في تطوير قسم الفيزياء، ونسج علاقات القسم الدولية.