الطالب عبد الرحمن عبد الكريم

أحب تخصصه فحصل على أعلى تقييم في منصةٍ دولية للعمل الحر

30 - تشرين الثاني - 2019

 

أن تتحدى الواقع وتصر على امتطاء ركب التميز، والابتعاد عما قد يقلل من دافعية وصولك لهدفك في ظل قلة فرص العمل بسبب الوضع الاقتصادي الذي يعايشه القطاع، كان للعشريني عبد الرحمن نظرة مختلفة بعد تجاوزه لويلات الحرب في سوريا، استطاع تخطي الظروف الاقتصادية الصعبة التي واجهت عائلته بعد لجوئها لقطاع غزة.

يقول الطالب عبد الكريم: "وصلنا إلى أرض غزة في العام 2012 هروبًا من الحرب القائمة في سوريا، فعائلتي من أصل فلسطيني، وكانت غزة هي الخيار المتاح الوحيد لوجهتنا، وعندما وصلنا واجهنا الوضع الاقتصادي السيئ"


الطالب في قسم الوسائط المتعددة وتطوير الويب في كلية تكنولوجيا المعلومات عبد الرحمن عبد الكريم التحق بالجامعة الإسلامية في العام 2015.

وعن سبب اختياره لهذا التخصص يوضح الطالب عبد الكريم: "اخترت تخصص تطوير الويب كونه يتيح الفرصة للعمل أثناء فترة الدراسة، إضافة لشغفي بدراسة تخصص ذو علاقة مباشرة بالحاسوب".

استطاع الطالب عبد الكريم الالتحاق بعدة برامج تدريبية في مجال العمل عن بعد، كما حصل على شهادة في ذات التخصص من كلية كامبردج في بريطانيا.

يقول عبد الكريم: "عملت مع أحد المشاريع الناشئة في مجال العمل عن بعد لمدة عامٍ ونصف، واستطعت خلالها أن أكون المسؤول عن قسم التصميم في المشروع رغم صغر سني".

ويردف: "عملت مع عدد من الشركات في قطاع غزة، وأصبح لدي معرض أعمال أستطيع تقديمه لأي شركة في مجال التصميم".

والتحق الطالب عبد الرحمن بإحدى المؤسسات التي تعنى بتمكين الشباب الخريجين لإيجاد فرص عمل عن بعد، وإكسابهم مهارات البرمجة والترجمة والتصميم في قطاع غزة.

ويتابع: "بعد التدريب لمدة أربعة أيام استطعت الحصول كأول شخص في الفريق على عمل من خلال منصة up work، وخلال أقل من 12 ساعة أنهيت عمل المشروع، لأحصل بعدها على خمسة مشاريع أخرى من ذات الشخص"

واستطاع الطالب عبد الكريم تكوين شبكة علاقات مع شركات عربية ودولية، أبرزها: شركة إعمار المسؤولة عن بناء برج خليفة في دبي، ومركز الأمير سلطان في الرياض وشركة Tac Market، و Urban Clap، كما عمل للنقد العربي السعودي، وشركة المحافظ العقارية.


وحصل الطالب عبد الكريم مؤخرًا على أعلى تقييم بقطاع غزة في مجال motion graphic على موقع العمل الحر Up work "وهو أحد أشهر المواقع وأكبرها في تحقيق دخل مالي مستمر".

وأكد الطالب عبد الكريم أنه كان للجامعة دور كبير في إبرازه لسوق العمل، واستطاع من خلال المحاضرات التعلم والتدرب على مواجهة وحل المشاكل التي تواجهه في مجال motion graphic، وأشار إلى أنه استطاع توفير رسومه الجامعية من خلال عمله عبر منصات العمل الحر، كما استطاع تأمين مصروفاته وعائلته.

ويطمح الطالب عبد الكريم للمواصلة في مجال العمل الحر بعد التخرج وتطوير قدراته بشكل أوسع بعيدًا عن العمل التقليدي وساعات الدوام، وأن يكون رقمًا صعبًا في مجال العمل الحر.