العلاقات الخارجية تعقد ورشة تعريفية ببرنامج اراسموس بلس الأوروبي

21 - تشرين الأول - 2019


عقدت العلاقات الخارجية ورشة تعريفية عن برنامج اراسموس بلس الأوروبي (Erasmus Plus Program)، وهو البرنامج المعتمد من قبل المفوضية الأوروبية في مجالات التعليم والشباب والتدريب للفترة 2014-2020 والذي يعتمد على الشراكة بين دول الاتحاد الاوروبي ودول العالم المختلفة ضمن البرنامج.

وحضر الورشة الدكتور هشام ماضي- نائب عميد الشئون الخارجية، والمهندسة أماني المقادمة- رئيس قسم العلاقات الخارجية، والأستاذة ولاء صافي- منسق مشاريع التبادل في العلاقات الخارجية، وجمعٌ من الأكاديميين المهتمين من مختلف كليات ودوائر الجامعة.


بدوره، تحدث الدكتور ماضي عن أهمية برنامج اراسموس بلس، ودوره الكبير في دعم الشراكات الأكاديمية، وتعزيز التعاون بين الجامعات والمؤسسات والمنظمات الشبابية، وتبادل الخبرات والثقافات بين دول الاتحاد الأوروبي والدول الشريكة، وأشار الدكتور ماضي إلى الفوائد التي تعود على الأفراد والكليات المشاركة بالمشروع المتمثلة في: مكافآت مالية لطاقم المشروع، وتحصيل معدات وأجهزة للقسم/الكلية التابع لها، ونشر أبحاث مشتركة، وتعزيز السيرة الذاتية، وإضفاء البعد الدولي للمتقدم للمشروع وغيرها من الفوائد.


من جانبها، قدمت المهندسة المقادمة عرضاً مفصلاً عن محور بناء قدرات مؤسسات التعليم العالي الذي يهدف إلى تحديث وتدويل مؤسسات وأنظمة التعليم العالي، وتحسين الإدارة والحوكمة وجودة التعليم العالي في الدول الشريكة، وتحسين الكفاءات والمهارات في مؤسسات التعليم العالي من خلال برامج تعليمية مبتكرة، بالإضافة إلى تعزيز التكامل المحلي والإقليمي والدولي بين مناطق مختلفة من العالم.

وتطرقت المهندسة المقادمة إلى الحديث عن أقسام المشاريع التي يدعمها البرنامج التي تختلف باختلاف مدى تأثير المشروع، حيث المشاريع الهيكلية التي تؤثر على الأنظمة والسياسات، بينما المشاريع المشتركة التي ينحصر تأثيرها على المؤسسات والتي تندرج ضمنها المشاريع التي تتناول تطوير المناهج الدراسية، وتحسين حوكمة وإدارة الجامعات، وتعزيز العلاقات بين الجامعات والبيئة الاقتصادية والاجتماعية.

هذا وتخلل اللقاء الحديث عن أولويات فلسطين لبرنامج اراسموس بلس، وكيفية تكوين شراكات المشروع، وميزانية المشروع وفترة التنفيذ المتاحة، بالإضافة الى الإرشادات حول كيفية التقدم.