طلبة التبادل الدولي من الجامعة الإسلامية يشاركون في نشاطات ثقافية وطنية في جامعة هومبولت في ألمانيا

17 - تموز - 2019


شارك الطالب علاء العديني- أحد طلبة مشاريع برنامج اراسموس بلس للتبادل الدولي من درجة الدكتوراه من الجامعة الإسلامية إلى جامعة هومبولت في ألمانيا- في أمسية ثقافية فلسطينية حول تاريخ وثقافة وحضارة فلسطين، التي تقام لأول جامعة في العاصمة الألمانية برلين، وذلك بتنسيق ودعم من السفارة الفلسطينية في ألمانيا ومؤسسة البيت الفلسطيني، وبالتعاون أيضاً مع المكتب الدولي في الجامعة.

حيث شارك في الأمسية سعادة الدكتورة خلود دعيبس- سفيرة دولة فلسطين في جمهورية ألمانيا الاتحادية، ووفد من وزارة التربية والتعليم الفلسطينية الذي يقوم حاليًا بزيارة إلى ألمانيا، وعدد كبير من المهتمين والمعنيين.

واستهل الطالب العديني حديثه بالترحيب بالحضور وشكرهم على تلبية الدعوة، وشكر القائمين على برامج التبادل الدولي في الجامعة الإسلامية وفي جامعة هومبولت، وعبّر عن مدى الاستفادة العلمية التي اكتسبها خلال فترة التبادل التي امتدت لمدة (10) شهور في واحدة من أعرق وأقدم الجامعات في العالم.


 وألقى الطالب العديني محاضرة عن تاريخ فلسطين ومدنها وثقافتها وعادات شعبها الذي له إرثه الحضاري منذ آلاف السنين، وتحدّث عن فلسطين التاريخية، والعوائق التي يتعرض لها الطلبة الفلسطينيين خاصة الطلبة في غزة بسبب الاحتلال والحصار المفروض مستشهداً بالعوائق التي مرّ بها ليصل إلى جامعة هومبولت.

بدورها، أعربت السفيرة الفلسطينية الدكتورة دعيبس عن سعادتها للقاء شريحة من الطلبة الفلسطينيين في الجامعات الألمانية، وشكرتهم على تفاعلهم مع القضية الفلسطينية ورغبتهم بمعرفة المزيد عنها وتعريف الناس بها.

وتخلل الأمسية عرض فيلم عن المدن الفلسطينية والتراث الفلسطيني تضمن عرض للأثواب الفلسطينية المطرزة والدبكة الفلسطينية والأكلات الشعبية الفلسطينية.

ومن الجدير بالذكر أن مشاركة الطالب العديني في مثل هذه الأنشطة تأتي تأكيداً على أهداف مشاريع التبادل الدولي التي تسعى إلى تعزيز الوعي بين الثقافات، والمشاركة الفاعلة في المجتمع.