عمادة الجودة والتطوير تعقد اللقاء الثاني لعرض مقترح خطة الجامعة لتعزيز المشاركة المجتمعية

29 - نيسان - 2015

 

عقدت عمادة الجودة والتطوير بالجامعة الإسلامية  اللقاء الثاني لعرض مقترح خطة الجامعة الإسلامية لتعزيز المشاركة المجتمعية على موظفي الجامعة، ويأتي هذا اللقاء  في إطار تعزيز جهود الجامعة في مجال ربط التعليم الجامعي بخدمة المجتمع الفلسطيني، وأقيم اللقاء بحضور كل من: الأستاذة الدكتورة سناء أبو دقة-عميد الجودة والتطوير، والأستاذ الدكتور علي شاهين-مساعد نائب رئيس الجامعة للشئون الإدارية، والأستاذ الدكتور نظام الاشقر- مساعد نائب الرئيس لشئون البحث العلمي، والدكتور نظمي المصري- عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر،  والدكتور عبد الرؤوف المناعمة- عميد كلية العلوم الصحية، والدكتور أحمد محيسن-مساعد نائب رئيس الجامعة للشئون الخارجية، والمهندسة أماني المقادمة- منسقة العلاقات الخارجية، ولفيف من العاملين في الجامعة.


ويأتي هذا اللقاء ضمن نشاطات مشروع "بناء القدرات المؤسساتية لتعزيز المشاركة المدنية في الجامعة الإسلامية"، الممول  من مؤسسة "صلتك"  ضمن مبادرة المشاركة المجتمعية بجامعات المنطقة العربية خلال العام 2014م، ويهدف المشروع إلى ترسيخ مبادئ وممارسات المشاركة والخدمة المجتمعية على مستوى الجامعة. 

من جانبها، بينت الأستاذة الدكتورة أبو دقة أهمية مشاركة العاملين في الجامعة من أعضاء هيئة التدريس والإداريين  في تطوير خطة المشاركة المجتمعية التي ستكون جزء من خطة الجامعة الإستراتيجية وستنفذ في السنوات الخمس القادمة.


وقدمت المهندسة المقادمة عرضاً توضيحياً لمقترح خطة المشاركة المجتمعية في الجامعة الإسلامية، وتضمن العرض عدة جوانب، منها: مأسسة مبادئ المشاركة المجتمعية، وتعزيز ثقافة المشاركة المجتمعية، وتعزيز مبادئ وممارسات التعلم الخدمي ضمن المناهج الأكاديمية في الجامعة، وتوجيه البحث العلمي في الجامعة نحو حل مشاكل المجتمع، وتعزيز مبادئ وممارسات العمل التطوعي في الجامعة.

وأثني الحضور على الخطة، وتم مناقشة محتوى الخطة، والتعليق على العديد من النقاط الواجب أخذها بعين الاعتبار حين تنفيذ الأنشطة المختلفة للخطة.