لقاء لعمادة الجودة والتطوير لمناقشة مقترح خطة الجامعة الإسلامية لتعزيز المشاركة المجتمعية

18 - نيسان - 2015

في إطار تعزيز جهود الجامعة الإسلامية في مجال ربط التعليم الجامعي بخدمة المجتمع الفلسطيني، عقدت عمادة الجودة والتطوير بالجامعة الإسلامية لقاءً لمناقشة مقترح خطة الجامعة الإسلامية لتعزيز المشاركة المجتمعية، بحضور كل من: الأستاذة الدكتورة سناء أبو دقة-عميد الجودة والتطوير، والدكتور أحمد محيسن-مساعد نائب رئيس الجامعة للشئون الخارجية، و الأستاذ الدكتور علي شاهين-مساعد نائب رئيس الجامعة للشئون الإدارية، و المهندسة أماني المقادمة-منسقة العلاقات الخارجية، ولفيف من ممثلي مؤسسات القطاعين الخاص والحكومي  والمؤسسات الدولية العاملة في قطاع غزة.


وجرى تنفيذ هذا اللقاء ضمن نشاطات مشروع "بناء القدرات المؤسساتية لتعزيز المشاركة المدنية في الجامعة الإسلامية", الممول  من مؤسسة "صلتك"  ضمن مبادرة المشاركة المجتمعية بجامعات المنطقة العربية خلال العام 2014.

  ويهدف المشروع إلى ترسيخ مبادئ وممارسات المشاركة والخدمة المجتمعية على المستوى المؤسسي عبر تقييم مدى الوعي بأهمية المشاركة المجتمعية، ثم تطوير خطة استراتيجية لتعزيز ممارسات المشاركة والخدمة المجتمعية،  إلى جانب نشر ثقافة المشاركة المجتمعية والخدمة المجتمعية في الجامعة.

وبينت الأستاذة الدكتورة أبو دقة أهمية تطوير خطة الجامعة الإسلامية بما يسهم في تعزيز المشاركة المجتمعية التي ترتبط بشكل وثيق مع رسالة الجامعة وتفضي إلى تخريج أشخاص يمتلكون المعارف والمهارات والقيم اللازمة للانخراط في المجتمع الفلسطيني والإنساني.

وقدمت المهندسة المقادمة عرضاً توضيحياً لمقترح خطة المشاركة المجتمعية في الجامعة الإسلامية التي تضمنت جوانب عده منها: تعزيز مبادئ وممارسات التعلم الخدمي ضمن المناهج الأكاديمية في الجامعة، وتوجيه البحث العلمي في الجامعة نحو حل مشاكل المجتمع، وتعزيز مبادئ وممارسات العمل التطوعي في الجامعة.