الجامعة تشارك في مؤتمر سبل تعزيز آفاق التعاون بين الجامعات والقطاع الخاص

24 - آذار - 2015


شارك فريق من الجامعة الإسلامية عبر تقنية الدائرة التلفزيونية المغلقة "الفيديو كونفرنس" في مؤتمر "سبل تعزيز آفاق التعاون بين الجامعات والقطاع الخاص" الذي يأتي ضمن فعاليات مشروع (Step) الممول من قبل برنامج تمبوس الاوروبي (TEMPUS)، وقد مثل الجامعة في اللقاء الأستاذ الدكتور محمد شبات – نائب الرئيس لشئون البحث العلمي والدكتور نظمي المصري –عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر، والمهندس باسل قنديل -رئيس قسم المشاريع والتدريب ومسئول مركز ارتباط الجامعة بالصناعة والمجتمع، والمهندسة أماني المقادمة -منسقة مشروع (step).

وقدمت المهندسة المقادمة عرضاً عن تجربة الجامعة الإسلامية  في التعاون مع القطاع الخاص في ظل الحصار المفروض على قطاع غزة منذ 2006, تناولت فيه تعريف مركز ارتباط الجامعة بالصناعة والمجتمع،  والنشاطات التي تم إنجازها  مؤخراً, ونوهت المهندسة المقادمة إلى أهم الصعوبات والتحديات التي واجهت المركز، وأهمها: الحصار المفروض  والعدوان الأخير على قطاع غزة, ولفتت إلى التجارب الناجحة التي حققتها الجامعة في التعاون مع القطاع الخاص في مجال البحث العلمي و تشغيل الخريجين.


يذكر أن الجامعة الإسلامية شريك في مشروع (Step) الممول من قبل برنامج تمبوس الأوروبي الذي ينفذ خلال أعوام 2012-2015, ويهدف إلى تعزيز التعاون بين التعليم العالي والقطاع الخاص في فلسطين, ويضم المشروع إلى جانب الجامعة الإسلامية : جامعة النجاح الوطنية وهي المنسق الرئيس للمشروع، وجامعة بوليتكنك فلسطين، والكلية الجامعية للعلوم التطبيقية، وجامعة الخليل, وشركاء أوروبيين، وهم: جامعة اليكانتي في إسبانيا،  جامعة ليبزيق للعلوم التطبيقية في ألمانيا، وجامعة بولونا في إيطاليا.